Friday, November 22, 2019
اخر المستجدات

اللاجئين الفلسطينيين بقدسيا يعانون مأساة بسبب حصارها


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم/وكالات

قالت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية إن العائلات الفلسطينية والسورية في بلدة ‏قدسيا بريف دمشق تعاني مأساة حقيقية جراء حصار الجيش النظامي، الذي انعكس سلباً عليهم وعلى أوضاعهم الصحية والمعيشية.

وأضافت المجموعة في تقرير لها الاثنين، أن انقطاع مادة الخبز عن البلدة أبرز ما تعانيه العائلات، إلى جانب ارتفاع أسعار المواد، فسعر ربطة الخبز يصل الى 325 ل.س.

كما يشكو الأهالي من عدم توفر مواد التدفئة في المدينة، وإن وجدت تكون بأسعار مرتفعة 400 ل.س للتر من مادة المازوت و200 ل.س لكيلو الحطب الناشف، إضافة إلى فقدان شبه تام للعديد من الأدوية.

وقال ناشطون “إن قدسيا تعاني من أزمة غذائية كبيرة إثر منع دخول المواد الأساسية لاسيما الطحين، الأمر الذي أدى لارتفاع كبير في الأسعار، كما تكدست أكوام القمامة في شوارع البلدة ما ينذر بتدهور الوضع الصحي هناك”.

وأكد أحد المحاصرين “أن حليب الأطفال ومستلزماتهم مفقودة، كذلك الأهالي لم يبق لديهم شيء يقدمونه لأولادهم، محذراً من أن “استمرار الوضع على هذا المنوال سيؤدي إلى مجاعة في المنطقة”.

يشار أن عدد العائلات الفلسطينية النازحة من ‏مخيم اليرموك والمخيمات الأخرى في بلدة قدسيا، يبلغ حوالي 6000 عائلة، ومنهم من يعيش في مراكز إيواء لعدم قدرتهم على دفع إيجار المنازل.