Thursday, August 22, 2019
اخر المستجدات

المحادثة المسجلة بين نتنياهو وموزيس في “قضية 2000”


| طباعة | خ+ | خ-

نشرت القناة العبرية الثانية، المحادثات التي جرت بين بنيامين نتنياهو، ومالك صحيفة “يديعوت أحرونوت”، أرنون نوني موزيس.

وتُفصح المحادثات عن اتفاقيات بين نتنياهو وموزيس على تغيير خط الصحيفة الأكبر في إسرائيل “يديعوت أحرونوت”، بالإضافة إلى توظيف وتجنيد صحفيين مقابل الحد من اتساع صحيفة “إسرائيل اليوم”، وتعهد نتنياهو بتوسطه عند رجال أعمال من ألمانيا، للاستثمار بأعمال موزيس.

وفيما يلي جزء من المحادثة بين نتنياهو وموزيس:

“موزيس: أعطني منذ غدٍ يميني يستطيع كتابة مقالات، دون علاقة بأي شيء، قبل القانون حتى، لأثبت لك حسن نيتي.

نتنياهو يتحدث عن صحفيين في يديعوت أحرونوت ويطلب أن يكونوا أكثر توازنا.

نتنياهو: يوجد صحفي لا أحتمله، أمنون أبرموفيتش.

موزيس: لا أريد أن أناقشك إذا كان يعمل عندي، وهل يمكن أن نقول لهم ماذا يفعلون؟ هل يمكن أن نقول لأمنون ماذا يفعل؟ بربك، هو يريد أن يعود ايهود باراك إلى الحكم، هذا ما يريده.

نتنياهو: حسنًا، إذن فليكن أمنون متوازنا”.

ويذكر أنه بالإضافة إلى هذه القضية التي تسمى “قضية 2000″، فإن نتنياهو متورط أيضا في قضية أخرى تسمى “القضية 1000″، التي جرى التحقيق معه وزوجته سارة بشأنها. وذكرت وسائل إعلام عبرية أنه سيتم خلال الأيام المقبلة استدعاء يائير نتنياهو، نجل رئيس الحكومة، للتحقيق معه حول الهدايا والامتيازات التي حصلت عليها العائلة من رجلي الأعمال، أرنون ميلشين وجيمس فاكر.