المستشارة الألمانية تفسر وضعية أفغانستان وتتحدث عن “الدومينو”

المستشارة الألمانية تفسر وضعية أفغانستان وتتحدث عن
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

تحدثت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، لأول مرة عن تفسيرها لما يحدث في أفغانستان، لافتة إلى “ساعات صعبة” يعيشها العالم.

وقالت ميركل في اجتماع للهيئة العليا للاتحاد المسيحي الحاكم (يمين وسط)، اليوم الإثنين: “نحن نمر بساعات صعبة.. والآن علينا التركيز على الإجلاء”، في إشارة إلى عملية إجلاء الدبلوماسيين والرعايا الألمان من كابول، والتي بدأت الأحد.

وعلقت المستشارة الألمانية في الاجتماع عن الوضع في مطار كابول في الوقت الراهن، بقولها “تأمين المطار ممكن فقط مع وجود القوات الأمريكية”.

وفي وقت سابق اليوم، تضاربت الروايات حول سقوط 5 قتلى على الأقل في مطار كابول، حيث أفاد شهود بأن الحادث جاء بسبب إطلاق القوات الأمريكية النار لتفريق المتجمهرين، فيما ذكر آخرون أنه إثر التدافع من أجل ركوب الطائرات هربا من طالبان.

وفيما لفتت ميركل إلى أن قرار الانسحاب من أفغانستان اتخذه الأمريكيون في نهاية المطاف، أوضحت أن هذا الأمر تم أيضا لـ”أسباب سياسية داخلية” لم تأت على تفاصيلها.

وأضافت ميركل: “كان هناك تأثير الدومينو بعد انسحاب القوات”، في إشارة للانهيار السريع للقوات الأفغانية بمجرد انسحاب الجزء الأكبر من القوات الأجنبية.

وعلقت المستشارة الألمانية أيضا على موجة محتملة من اللاجئين الأفغان لأوروبا، قائلة “تعتمد قدرة الأفغان على مغادرة البلاد الآن على طالبان والوضع على الحدود”.

وتولى الجيش الأمريكي مسؤولية الأمن في مطار كابول لتأمين الجسر الجوي الضخم للدبلوماسيين الأجانب والمواطنين، بعد انهيار الحكومة الأفغانية يوم الأحد.

وبعد نحو 3 أشهر من بدء انسحاب القوات الدولية، وصلت طالبان إلى العاصمة الأفغانية كابول، الأحد، فيما فرّ الرئيس أشرف غني من البلاد، تاركاً السلطة عمليّاً للحركة.

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن