Tuesday, November 12, 2019
اخر المستجدات

الناطقة باسم وزارة إسرائيلية تهاجم القرآن الكريم


| طباعة | خ+ | خ-

صورة خبر

الوطن اليوم- القدس المحتلة

هاجمت الناطقة باسم وزير الإسكان الإسرائيلي “نيرا يدين” القرآن الكريم، وشتمته بألفاظ نابية، رابطة بين إحدى آياته وبين التفجيرات الأخيرة في باريس.

وطالبت مؤسسة “ميزان” لحقوق الإنسان، بالتحقيق مع “يدين”، وإقالتها من منصبها، على خلقية تصريحاتها العنصرية المعادية للمسلمين، والافتراء على القرآن الكريم واتهام آياته بالتحريض على العنف والقتل.

وقالت المؤسسة في بيان صحفي، “طلعت علينا المدعوة نيرا يدين، الصحفية والناطقة باسم وزير الإسكان غلانط، بتغريدة لها على موقعي التواصل الاجتماعي تويتر وفيسبوك، في أعقاب التفجيرات في باريس قائلة: “ما جرى في فرنسا ينبع من السورة رقم 18 من القرآن “القذر” على حد تعبيرها”.

وأضافت المؤسسة “إننا في مؤسسة ميزان لحقوق الانسان نستنكر هذه التصريحات البغيضة والاستهانة بالقرآن الكريم، كما أننا نعتبر هذه التصريحات عنصرية، وتتجاوز كل خطوط حرية التعبير عن الرأي”.

ورأت “ميزان” في هذه التصريحات مساً خطيراً بدين الاسلام ومشاعره.

وشددت على أن ما كتبته المدعوة “نيرا يدين” يندرج ضمن الاعتداء على الحريات الدينية والمساس الصارخ بالمشاعر الدينية.

وأكدت المؤسسة في هذا السياق أنها قدمنا شكوى للمستشار القضائي للحكومة والشرطة بفتح ملف تحقيق جدي ضد هذه التصريحات ومن يقف وراءها وضد من تسول له نفسه ان يسيء لأية ديانة من الديانات.

كما شددت في شكواها على ضرورة معاقبة “يدين” الناطقة الرسمية لوزير الاسكان، وإقالتها من وظيفتها والزامها بحذف ما كتبته على صفحتها.