لوجو الوطن اليوم

الأربعاء 10 / أغسطس / 2022

النمسا: لن نطرد دبلوماسيين روس إلا في حال توفر دليل على مخالفات

النمسا: لن نطرد دبلوماسيين روس إلا في حال توفر دليل على مخالفات
وزير خارجية النمسا ألكسندر شالنبرغ

قال وزير خارجية النمسا ألكسندر شالنبرغ إن فيينا ستبدأ بطرد الدبلوماسيين الروس في حال توفر لدى أجهزة المخابرات النمساوية الدليل على عدم امتثالهم لاتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية.

وفي تصريح لقناة (ORF2) التلفزيونية قال شالنبرغ: “أنا بالتأكيد أحتفظ بالحق في اتخاذ هذه الخطوة. لقد كنت أول وزير خارجية نمساوي يعلن أن دبلوماسيا روسيا شخصا غير مرغوب فيه قبل عامين. سأفعل ذلك مرة أخرى إذا لزم الأمر. نحن نعمل عن كثب مع السلطات النمساوية”.

وحسب الوزير، هناك العديد من المنظمات الدولية في فيينا التي لديها بعثات روسية، ولا يريد التدخل في عمل هذه المنظمات بطرد غير مبرر للدبلوماسيين.

وتابع الوزير النمساوي: “لكن إذا لزم الأمر، وإذا تم إثبات أو كان هناك الدليل الملموس على أن موظفا في إحدى البعثات الدبلوماسية الروسية لا يلتزم باتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية، فسأتخذ خطوات ملموسة”.

واعتبر أنه من المحزن أن تتصرف الآن كل دولة في أوروبا بشكل مستقل في مسألة طرد الدبلوماسيين الروس، وليس بشكل موحد داخل الاتحاد الأوروبي.

وحذر وزير الخارجية من أن الطرد غير المبرر المحتمل للدبلوماسيين من النمسا يمكن أن تتبعه خطوات جوابية روسية من شأنها حرمان السفارة النمساوية من فرصة العمل في موسكو. وأوضح الوزير “إذا ردت روسيا، فعندئذ ستضطر السفارة النمساوية إلى إغلاق أبوابها، وهذا لن يخدم أحدا”.

تاس

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن