Sunday, December 8, 2019
اخر المستجدات

الهباش: القدس عنوان الصراع بين الحق والباطل


الهباش: القدس عنوان الصراع بين الحق والباطل

| طباعة | خ+ | خ-

قال قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، إن “القدس هي عنوان الصراع بين الحق والباطل، وهي أحد أهم الرموز المكانية الدينية المرتبطة بالعقيدة الإسلامية أسوة بالحرمين المكي والمدني، وهي بحاجة لأهلها المسلمين من كل العالم، للحفاظ على هويتها وتاريخها وقدسيتها.”

ودعا خلال خطبة الجمعة في مسجد موسكو الكبير في روسيا الاتحادية، إلى زيارتها والصلاة في مسجدها، والإقامة مع أهلها والسير في شوارعها على خطى الأنبياء والصحابة، والشرب من مائها والأكل من طعامها والتنفس من هوائها.

وأكد خلال الخطبة، علاقة المسلمين بمدينة القدس وبمسجدها الأقصى، وأنها ليست مجرد علاقة سياسية أو تاريخية، فهي علاقة دينية روحية عقائدية، ترتبط بمفهوم الإيمان والإسلام نفسه، وأن الاحتلال إلى زوال وفلسطين ستعود والقدس ستعود حرة عربية إسلامية، عاصمة أبدية لدولة فلسطين المستقلة.

وأضاف الهباش أن مدينة القدس والمسجد الأقصى، جزء لا يتجزأ من العقيدة الدينية التي يعتنقها مئات الملايين من المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها، وهي جزء من وجود الأمة الإسلامية وحضارتها وتاريخها، كما جاء في سورة الإسراء بالقرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة.

وأكد أن تاريخ القدس هو تاريخ الأنبياء، إذ في مسجدها جُمع الأنبياء في ليلة الإسراء والمعراج، للتأكيد على أن وحدة العقيدة ووحدة الأمة الإسلامية مرتبطة ارتباطا وثيقا بحرية القدس والمسجد الأقصى المبارك، وأن الأمة الإسلامية منذ أن فقدت أرض فلسطين وقدسها فقدت بوصلة حياتها وتاهت بها السبل، فتعثرت وكبت.

ودعا الهباش مسلمي روسيا لدعم القدس وصمود أهلها في مواجهة السياسات الاسرائيلية العدوانية، وحثهم على شد الرحال إلى المسجد الأقصى والصلاة فيه، وتقديم كافة أشكال الدعم والمساندة للشعب الفلسطيني، مشيدا بالمواقف الروسية الداعمة للحقوق الفلسطينية المشروعة وفق قرارات الشرعية الدولية، مؤكدا أننا سنستمر مع قيادتنا الشرعية في السير مع أصدقائنا وأحرار العالم حتى نستعيد حقوقنا كاملة.