الخميس 02 / ديسمبر / 2021

الولايات المتحدة تصدر بيانا مهما بخصوص الدفاع الثنائي المشترك مع تركيا

الولايات المتحدة تصدر بيانا مهما بخصوص الدفاع الثنائي المشترك مع تركيا
الولايات المتحدة تصدر بيانا مهما بخصوص الدفاع الثنائي المشترك مع تركيا

أصدرت وزارة الدفاع الأمريكية بيانا مهما بخصوص الدفاع الثنائي المشترك مع تركيا، خاصة بعد اجتماع مجموعة الدفاع رفيع المستوى” الذي انعقد بواشنطن بين وفدين من وزارتي دفاع البلدين.

وقالت الدفاع الأمريكية (البنتاغون) في بيانها وفق متابعة تركيا الان: إن الولايات المتحدة تدرك احتياجات التحديث العسكري للقوات المسلحة التركية.

وأضافت أن الوفدين العسكريين الأمريكي والتركي تناولا خلال المباحثات عددًا من القضايا الإقليمية استكمالًا لما تم من قبل من محادثات بين الرئيس الأمريكي بايدن، ونظيره التركي(رجب طيب) أردوغان، ووزيري دفاع البلدين لويد أوستن، وخلوصي أكار”.

• تركيا: سنستخدم قوتنا الصارمة في سورية وليبيا.. ولكن!

كما ناقش الاجتماع، وفق البيان، قضايا الإرهاب والأمن في أفغانستان وإفريقيا وجنوب القوقاز وشرق المتوسط ​​والشرق الأوسط، لافتًا أن وكيلة البنتاغون، كوبر أكدت ضرورة التعاون بين البلدين عسكريًا في منطقة البحر الأسود.

وأكدت الوزارة أن الجانين ناقشا التعاون الدفاعي الثنائي “وهدفنا في تعزيز علاقتنا الدفاعية طويلة الأمد”، مشيرة إلى ان الولايات المتحدة تدرك احتياجات التحديث لتركيا لدعم الناتو”.

وأمس نشرت وزارة الدفاع التركية بيانًا حول الاجتماع ذكرت فيه أنه جرى في أجواء إيجابية وبناءة، مشيرة إلى أن الوفدين العسكريين تبادلا خلال الاجتماع وجهات النظر حول قضايا الدفاع والأمن الثنائية والإقليمية.

وأكدت أن الوفدين اتفقا على إجراء الاجتماع التالي للمجموعة في تركيا، دون تقديم تفاصيل حول موعده.

• لا أمل بالطائرات.. مباحثات مكثفة قبيل قمة أردوغان – بايدن لحل أزمة “إف-35”

وفي وقت سابق أعلنت وزارة الدفاع التركية أنها تخطط لإجراء جولة جديدة من المحادثات مع الولايات المتحدة الأمريكية بشأن ملف مقاتلات إف 35 وذلك بعد أن التقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بنظيره الأمريكي جو بايدن، على هامش قمة العشرين في روما.

وقالت الوزارة في بيان لها، إن اللقاء المزمع عقده سيكون خلال الأشهر القليلة القادمة، مشيرة إلى أنها تعمل مع نظيرتها الأميركية على إنهاء الخلافات الحاصلة حول ملف مقاتلات إف35

وأوضحت الوزارة في بيانها أنها استقبلت وفدا أمريكيا في العاصمة أنقرة لبحث هذا الشأن، وتم الاتفاق على استئناف المحادثات على أن يكون الاجتماع الثاني في واشنطن خلال الأشهر القليلة القادمة”.

وجددت تأكيد موقف تركيا الواضح بأنها ترغب في العودة إلى المشروع واستلام المقاتلات المخصصة لتركيا، و”إلا فإننا نريد استعادة الأموال التي أنفقناها أثناء انخراطنا في المشروع والبالغ قيمتها مليار و400 مليون دولار”.

من جانب آخر، أوضحت الوزارة أن القوات المسلحة التركية تواصل بحزم مطارة الإرهابيين داخل وخارج حدود البلاد، مشيرة إلى أنها تمكنت خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول المنصرم، من تحييد 279 إرهابيًا داخل وخارج البلاد، وأنها حيدت 169 إرهابيا في مناطق عملياتها داخل الأراضي السورية.

• انطلاق لقاء أردوغان وبايدن على هامش قمة مجموعة العشرين في روما

وعلى هامش قمة العشرين، أكد الرئيس الأميركي جو بايدن لنظيره التركي رجب طيب أردوغان جو بايدن رغبته في الحفاظ على علاقات بناءة مع تركيا.

وقال بايدن لنظيره التركي إن أمريكا ترغب في توسيع مجالات التعاون وإدارة النزاعات بشكل فاعل، مشيدا بمساهمة تركيا لنحو 20 عاما في مهمة حلف شمال الأطلسي “ناتو” بأفغانستان.

وأوضح البيت الأبيض أن الرئيسين بحثا المسار السياسي في سوريا، وإيصال المساعدات الإنسانية إلى أفغانستان، والمستجدات في ليبيا، والأوضاع شرقي المتوسط، والجهود الدبلوماسية –لإرساء الاستقرار- جنوبي منطقة القوقاز.

وجدد الرئيس الأمريكي قلقه من امتلاك تركيا لمنظومة الدفاع الصاروخي الروسية إس -400، مؤكدا أهمية التعاون الدفاعي بين البلدين وأهمية تركيا كبلد عضو في حلف الناتو، وأعرب عن قلقه.

كما لفت بايدن إلى أهمية المؤسسات الديمقراطية القوية واحترام حقوق الإنسان وسيادة القانون من أجل السلام والازدهار، وفق البيان نفسه.

وذكرت تقارير إعلامية أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد التقى بنظيره الأمريكي جو بايدن في العاصمة الإيطالية روما على هامش قمة العشرين.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook