Monday, June 17, 2019
اخر المستجدات

اليمن: عشرات القتلى من الحوثيين وقوات صالح بمعارك في تعز


A member of the Southern Resistance Committees aims his sniper weapon during clashes with Houthi fighters in Yemen’s southern city of Aden April 24, 2015. Picture taken April 24, 2015. To match Insight YEMEN-SECURITY/ARMY REUTERS/Stringer/Files REUTERS/Stringer

| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم/وكالات

سقط عشرات القتلى والجرحى من الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق “علي عبد الله صالح”، أمس الثلاثاء، في ثاني أيام المعارك التي تخوضها القوات الموالية للرئيس “عبدربه منصور هادي”، لتحرير محافظة “تعز” اليمنية.

وذكرت المقاومة الشعبية في بيان لها أمس، أن 40 مسلحاً حوثيا قتلوا في مواجهات دارت بعدد من الجبهات بالمدينة المذكورة، وجراء غارات شنتها مقاتلات التحالف العربي المتواصلة.

واعترفت المقاومة، بمقتل 3 من رجالها فقط في معارك دارت بمديرية “الوازعية”، وتكللت بالسيطرة على أجزاء واسعة منها ، لكن الحوثيين قالوا إن العشرات من أنصار “هادي” قتلوا في ذات المديرية، وفقا لقناة المسيرة التابعة لهم .

وحققت القوات الموالية لهادي والمقاومة الشعبية ، تقدما ملحوظا في الساحل الغربي، وأعلنت السيطرة على مركز مديرية “الوازعية”، التي تعد مفتاح مدينة المخا الساحلية.

‎وقالت المقاومة في بيان آخر: “لقد سيطرنا على الشقيراء، مركز مديرية الوازعية، بما فيها المجمع الحكومي، وإدارة الأمن، وسوق الشقيراء، وتطهيرها من الحوثيين”.

‎وأشار البيان، إلى أن معارك التمشيط لا زالت مستمرة، وأن مقاتليها يتجهون نحو منطقة حنا (شرقاً)، والظريفية، والغيل (شمالاً)، وصولاً إلى مدخل مدينة المخا (غرباً).

وكانت القوات الموالية للرئيس “هادي”، قد بدأت أول أمس الاثنين، عملية تحرير محافظة تعز من الحوثيين وقوات الرئيس اليمني السابق، بإسناد من قوات التحالف الذي تقوده السعودية.

وتأتي هذه التطورات بالتزامن مع عودة الرئيس “هادي”، صباح الأحد الماضي، إلى مدينة عدن، جنوبي البلاد.

ويحاصر الحوثيون، وقوات موالية لـ”صالح”، مدينة تعز، ثالث كبرى مدن اليمن ومركز المحافظة التي تحمل اسمها وتتمركز فيها المقاومة الشعبية، منذ أشهر.