الخميس 01 / ديسمبر / 2022

بايدن والرئيس الأوكراني يبحثان هاتفيا الدعم المالي لأوكرانيا والعقوبات على روسيا

بايدن والرئيس الأوكراني يبحثان هاتفيا الدعم المالي لأوكرانيا والعقوبات على روسيا
بايدن والرئيس الأوكراني يبحثان هاتفيا الدعم المالي لأوكرانيا والعقوبات على روسيا

بحث الرئيس الأمريكي “جو بايدن”، ونظيره الأوكراني “فولوديمير زيلينسكي”، صباح الأحد، مجددا، الدعم المالي لأوكرانيا والعقوبات على روسيا، على خلفية عمليتها العسكرية ضد كييف.

وقال البيت الأبيض، إن الاتصال بين “بايدن” و”زيلينسكي”، استمر نحو 30 دقيقة.

وذكر البيان أن الرئيسين ناقشا “استمرار دعم الولايات المتحدة لأوكرانيا وهي تدافع عن نفسها ضد العدوان الروسي”.

وشدد “بايدن”، على استمرار مساعدة الولايات المتحدة لأوكرانيا، بما في ذلك عمليات التسليم المستمرة للمساعدات الأمنية والدعم الاقتصادي والمساعدات الإنسانية.

وحسب البيان، ناقش الجانبان “عمل الولايات المتحدة، إلى جانب الحلفاء والشركاء، على محاسبة روسيا، بما في ذلك من خلال فرض عقوبات لها تأثير قوي على الاقتصاد الروسي”.

في وقت كتب “زيلينسكي”، على حسابه بموقع “تويتر”: “في إطار الحوار المستمر، أجريت محادثة جديدة مع رئيس الولايات المتحدة”، للبحث في “قضايا الأمن والدعم المالي لأوكرانيا، وتواصل العقوبات ضد روسيا”.

وكان الرئيس الأوكراني، قد دعا في كلمة له أمام الكونجرس الأمريكي، السبت، إلى تشديد العقوبات الاقتصادية على روسيا، بما في ذلك حظر واردات النفط والغاز.

كما طلب “زيلينسكي”، من أعضاء الكونجرس الأمريكي، مد بلاده بطائرات مقاتلة، روسية الصنع.

وقال زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ “تشاك شومر”، في بيان، إنه “سيبذل قصارى جهدي لإقناع الإدارة الأمريكية بتسهيل نقلها”.

وتعهد أعضاء في الكونغرس السبت، بصرف 10 مليارات دولار لمساعدة أوكرانيا، إذ قال “شومر”، للرئيس الأوكراني: “سنصرف بسرعة هذه العشرة مليارات دولار لمساعدة الشعب الأوكراني اقتصاديا وإنسانيا وأمنيا”.

كما صرح السيناتور الجمهوري “ستيف دينز” بالقول: “يجب أن نصوت على هذه المساعدة البالغة 10 مليارات والتي سيخصص نصفها للشؤون انسانية والنصف الآخر للشؤون العسكرية”.

من جانبه، قال السيناتور الجمهوري “ليندسي جراهام”، في مقطع فيديو نشره على “تويتر”: “هناك طائرات متوفرة في بعض دول حلف شمال الأطلسي يعرف الأوكرانيون كيفية استعمالها، لكن يبدو أن الولايات المتحدة جزء من المشكلة وليس الحل”.

وتابع “دعونا نعطيهم الطائرات والطائرات المسيرة التي يحتاجون إليها”، من دون توضيحات إضافية.

كما أبلغ “زيلينسكي” أعضاء مجلسي النواب والشيوخ، أنّ أوكرانيا بحاجة بشكل خاص إلى طائرات بدون طيار.

ولليوم العاشر، يواصل الجيش الروسي هجومه العسكري على الأراضي الأوكرانية، حيث تدور معارك عنيفة في العاصمة كييف التي تتعرض لقصف صاروخي موسع.

في المقابل، تواصل الدول الغربية فرض عقوبات اقتصادية على روسيا، طالب الرئيس “فلاديمير بوتين” ووزير خارجيته “سيرجي لافروف”، والعشرات من “الأوليجارش”، وهم النخبة من رجال الأعمال والاقتصاديين في روسيا.

ونتيجة لاستمرار القتال في أوكرانيا، تفاقمت الأزمة الإنسانية مع بلوغ عدد اللاجئين إلى خارج البلاد 1.37 مليون شخص منذ بدء الغزو في 24 فبراير/شباط، وفق أحدث إحصائيات الأمم المتحدة.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن