Sunday, May 26, 2019
اخر المستجدات

بدء توافد الآلاف لمهرجان “الوفاء والثبات”


| طباعة | خ+ | خ-

بدأ آلاف المواطنين بالتوافد في وقت مبكر صباح اليوم الأحد, إلى ساحة السرايا في مدينة غزة, للمشاركة في مهرجان “الوفاء والثبات على درب الشهداء”, الذي دعت له حركة حماس والذي من المتوقع أن يشارك فيه مئات الآلاف، بحسب المراقبين والمتابعين.

ويحتفل الفلسطينيون اليوم بذكرى استشهاد عدد من قادة حركة حماس أبرزهم الشيخ أحمد ياسين, وأسد فلسطين عبد العزيز الرنتيسي, والمفكر إبراهيم المقادمة.

وأكدت الحركة أن المهرجان يحمل عدة رسائل أهمها رسالة المقاومة الثابتة في الميدان ورسالة للمحاصرين والمتآمرين للشعب الفلسطيني الذين يريدون النيل من عزيمة الشعب وإضعافه.

وقال الناطق باسم الحركة فوزي برهوم في تصريح صحفي سابق وصل  “سما الوطن” نسخة عنه، إن “هذه الرسالة – المهرجان- هي رسالة المقاومة الثابتة في الميدان والتي تفرض معادلاتها وبكل قوة على كل المستهدفين للقضية الفلسطينية والمحاصرين لشعبنا والذي أرادوا النيل من عزيمته وإرادته”.

وأضاف برهوم “إن حماس مهما بلغ التآمر عليها وعلى شعبنا وعلى المقاومة، ورغم عظم المؤامرة والحصار والهجمة الأمنية والإعلامية من أطراف عديدة تقاطعت مع العدو الإسرائيلي في أهدافها ومواقفها وباعوا ضمائرهم للشيطان وضحوا بكل منابر العزة والشرف إرضاءً لنزواتهم وأسيادهم من الإسرائيليين والأمريكان يخططون اليوم فيما بينهم لضرب كل حركات العزة والكرامة في المنطقة”.

وشدد على أن حركته “ستبقى وفية لدماء القادة الشهداء، ثابتة على العهد مع شعبنا مهما كلفنا الثمن ومهما بلغت التضحيات، حتى يعيش شعبنا بحرية وكرامة لأنه شعب عظيم يستحق منا كل تضحية وفداء”. حسب برهوم.

وفي السياق, دعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، كوادرها وعناصرها للمشاركة في مهرجان “الوفاء والثبات على درب الشهداء”، الذي تقيمه الحركة تأكيداً منها لمسيرة الشهداء القادة، واستجابةً لنداء الدم الذي خضب أرض جنين البطولة صباح أمس.

يشار إلى أن وزارة الداخلية والأمن الوطني وضعت خطة لمنع الازدحام المروري في محيط الكتيبة الخضراء، كما أعلنت وزارة الصحة حالة الطوارئ للحفاظ على سلامة المواطنين، بينما انتشر المئات من عناصر الشرطة الفلسطينية لتأمين الطرق المؤدية لمهرجان الانطلاقة في محافظات القطاع كافة.