الخميس 06 / مايو / 2021

بماذا علق وينسلاند على أول مواجهة بين المقاومة وإسرائيل منذ استلام منصبه؟

بماذا علق وينسلاند على أول مواجهة بين المقاومة وإسرائيل منذ استلام منصبه؟
مبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، ثور وينسلاند

أعرب مبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، ثور وينسلاند، عن قلقله من التصعيد في قطاع غزة والقدس.

وقال وفق ما نقلت وسائل إعلام إسرائيلية، إنه يعمل مع جميع الأطراف على إيقافه، و”يجب أن تتوقف الاستفزازات في القدس ويجب وقف إطلاق الصواريخ من غزة”.

الوساطة الدولية بدأت لتهدئة التصعيد بين فصائل المقاومة وإسرائيل

ودعا وينسلاند جميع الأطراف إلى التحلي بضبط النفس وتجنب المزيد من التصعيد خاصة خلال شهر رمضان، والفترة الحساسة سياسياً لدى الجانبين.

ويعد التصعيد الذي جرى الليلة الماضية وفجر اليوم بين فصائل المقاومة وجيش الاحتلال، هو الأول في عهد ونيسلاند الذي استلم منصبه قبل نحو ثلاثة أشهر خلفا للمبعوث السابق، نيكولاي ملادينوف.

اجتماع لرئاسة أركان الجيش الإسرائيلي لتقييم الأوضاع الأمنية بغزة

الجهاد: الأقصى خط أحمر والمقاومة لن تسمح للعدو بتجاوز قواعد الاشتباك

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن