Friday, November 15, 2019
اخر المستجدات

بنك القدس الراعي الاستراتيجي لاكسبوتك 2019


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم – وكالات:- وقع بنك القدس اتفاقية رعاية مع اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية “بيتا” بحيث يكون بنك القدس الراعي الإستراتيجي لأسبوع فلسطين التكنولوجي السادس عشر “اكسبوتك 2019″ والذي من المقرر أن يُعقد في رام الله يوم الخامس من شهر تشرين الثاني، تحت شعار” التكنولوجيا المالية”.

جرى حفل التوقيع في مقر الإدارة العامة لبنك القدس ووقعها عن بنك القدس الرئيس التنفيذي للبنك صلاح هدمي وعن اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية “بيتا” الرئيس سعيد زيدان بحضور عدد من المدراء المسؤولين والمختصين.

وفي هذا السياق، قال هدمي: ” نحن سعداء لكون بنك القدس الراعي والشريك الاستراتيجي لفعاليات الأسبوع التكنولوجي ” اكسبوتك” في دورته السادسة عشر تحت شعار”The rise of fintech and Block chain” حيث تأتي مشاركة بنك القدس في فعاليات إكسبوتك للعام 2019 إدراكا لأهمية التكنولوجيا المالية وسرعة وتيرة التطورات، حيث يقوم بنك القدس بدور رائد في ابتكار وتطوير الخدمات الالكترونية والحلول الرقمية بشكل فعّال من أجل منفعة أكبر لعامة الناس ومن هنا تأتي مشاركة بنك القدس في فعاليات إكسبوتك للعام 2019 والتي تحمل عنوان التكنولوجيا المالية.

وأشار هدمي إلى أن التكنولوجيا المالية برزت كواحدة من العوامل الرئيسية التي غيرت في اسلوب عمل الصناعة المصرفية التقليدية، وقد ساعدت الخدمات المصرفية المبتكرة الى زيادة الكفاءة وخفض الكٌلفة، وفي تعزيز استخدام التكنولوجيا المالية في الصناعة حول العالم، وهذا ما جسَّده بنك القدس خلال مسيرته مواصلاً التطور بإستمرار، مواكبًا لمستجدات العصر، ومُتوافق مع متطلبات المهنة والمتخصصين كما أكد أن الثورة التكنولوجية في فلسطين تحتاج أن تكون هناك شراكة حقيقية بين المؤسسات المختلفة في القطاعين العام والخاص لرقي بالخدمات والمنتجات التي تلبي الاحتياجات.

من ناحيته، أعرب زيدان عن شكره لبنك القدس على رعايتهم الاستراتيجية لاكسبوتك في دورته السادسة عشرة لأول مرة، مشيرا الى ان الاتحاد والبنك بصدد استكمال والبناء على هذا التعاون نحو أفق مستقبلي لمجموعة من الأنشطة والفعاليات التي من شأنها خدمة القطاع الاقتصادي بالبلد، أشار إلى أن خصوصية اكسبوتك هذا العام تتمثل بتكامل دور كافة الاطراف وأن اكسبوتك هذا العام ينطلق بوجود كافة الجهات ذات العلاقة من قطاع حكومي وخاص وأكاديمي ولأول مرة ينطلق اكسبوتك باهتمام من كافة الجهات وبتناغم وتوجهات نحو بناء منظومة متكاملة بالتكنولوجيا المالية والمصرفية والخدمات الالكترونية المختلفة، وأكد زيدان أكسبوتك هو النواة الحقيقية للتشبيك بين الشركات العاملة مع بعضها البعض، والتشبيك مع الشباب والخريجين والشركات الحديثة العاملة في هذا المجال.

وقال إن اكسبوتك مازال الحدث الأكبر والأهم على مستوى قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وعلى مستوى الاقتصاد الفلسطيني بشكل عام، وفي هذا العام شعار اكسبوتك يتمحور حول خدمات يشهد لها العالم تطورا كبيرا على صعيد تكنولوجيا الخدمات المالية، ما يتطلب الشراكة بين مختلف القطاعات لدعم وتطوير الشركات التقنية المالية الحديثة وتوفير مصادر التمويل وخلق بيئة منافسة لهذه الصناعة وتوفير البنية التحتية من التشريعات والقوانين الناظمة لأنشطة هذه الشركات، بما يعزز توفير الخدمات المالية بتكاليف منخفضة ولكافة القطاعات المهمّشة ودمجها في النظام المالي.