Friday, December 6, 2019
اخر المستجدات

بيان عسكري صادر عن سرايا القدس


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم –  فَأَخَذَتْهُمُ الصَّيْحَةُ بِالْحَقِّ فَجَعَلْنَاهُمْ غُثَاءً ۚ فَبُعْدًا لِّلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ

صدق الله العلي العظيم..

الحمد لله الذي أعز فنصر..وأذل فقهر..وجعل الصهاينة عبرة لمن اعتبر.. على أيدي سرايا القدس ومن صبر..والصلاة والسلام على رسول الله وبعد.

أبناء شعبنا الفلسطيني المجاهد في كل مكان…يا أبناء أمتنا العربية والإسلامية

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته..

لقد سطرت المقاومة الفلسطينية وعلى رأسها سرايا القدس خلال معركة صيحة الفجر البطولية التي أربكت حسابات العدو وكبدته الخسائر الفادحة على كل المستويات في صولة سيجلها تاريخ شعبنا المقاوم بمداد من عزيمة وإصرار.

وإننا أمام هذه اللوحة الجديدة التي رسمتها سرايا القدس بدماء القادة قبل الجند.. لنتوجه إلى أبناء شعبنا بالتحية الجهادية المعبقة برائحة البارود والدم وبالصمود والانتصار في وجه العدوان الصهيوني الغاشم…فنقول لشعبنا الذي كان لمعنوياته المرتفعة على الدوام الأثر الكبير في نفوسنا وعلى أدائنا الميداني بالوفاء لدماء الشهداء.

لقد تقدمنا في سرايا القدس الصفوف بمعركة صيحة الفجر ومعنا فصائل المقاومة في ردنا على عملية اغتيال القائد المجاهد بهاء أبو العطا ومحاولة اغتيال عضو المكتب السياسي بالجهاد القائد أكرم العجوري دون أي تردد ومنذ لحظات العدوان الأولى فكانت كلمة الميدان الموحدة التي جسدت أسمى معاني الوفاء لدماء الشهداء في غزة ودمشق..وستظل كذلك إن شاء الله تعالى وفية للدم الفلسطيني التي برهن على صدقها دماء مجاهدينا الأبطال.

نقدم في سرايا القدس شكرنا لفصائل المقاومة الأبية التي رفضت الذل وسياسة الاغتيالات والاستفراد وشاركتنا معركة صيحة الفجر البطولية بكل ما تملك من امكانات عسكرية وبشرية.. وأمام تجليات الوحدة الميدانية نعاهد شعبنا بالبقاء على قلب رجل واحد في مواجهة الصهاينة.

ولا يفوتنا أن نجدد شكرنا لمحور المقاومة وعلى رأسه الجمهورية الإسلامية في إيران على ما قدمه من أشكال دعم مختلفة للمقاومة الفلسطينية.