Thursday, August 22, 2019
اخر المستجدات

تجمع شخصيات مستقلة: الشعب الفلسطيني ينتظر تنفيذا حقيقيا للمصالحة


| طباعة | خ+ | خ-

قال تجمع فلسطيني للشخصيات المستقلة إن الشعب الفلسطيني ينتظر تنفيذ المصالحة بشكل حقيقي على أرض الواقع، مؤكدا على ضرورة الدفع باتجاه تعزيز نجاح فرص إنهاء الانقسام وتوحد الفصائل الفلسطينية.

وأكد تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة، في بيان له عقب اجتماع عقده مساء يوم الجمعة في مدينة غزة، على ضرورة وجود “حس وطني صادق” بين جميع الفصائل للمضي قدماً باتجاه إنهاء الانقسام، وترتيب البيت الفلسطيني ورفع المعاناة عن أبناء الشعب الفلسطيني في غزة والضفة الغربية.

وشدد التجمع في بيانه على ضرورة الضغط على جميع الأطراف لتعزيز نجاح فرص تحقيق المصالحة الفلسطينية.

وأشار إلى انه ناقش خلال اجتماعه آليات الحفاظ على تطبيق بنود المصالحة، وتوحيد المطالب الشعبية المنادية بتحقيق الوحدة.

وتجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة هو إطار يضم مجموعة من الشخصيات الحرة المستقلة من علماء مسلمين ورجال دين مسيحيين وأكاديميين ورجال أعمال ومثقفين وإعلاميين ورجال إصلاح وممثلين عن مؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص في قطاع غزة والضفة الغربية والشتات الفلسطيني.

بتكليف من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وقّع وفد فصائلي من منظمة التحرير الفلسطينية اتفاقاً مع حركة “حماس″ في قطاع غزة، في 23 إبريل/ نيسان الماضي، يقضي بإنهاء الانقسام، وتشكيل حكومة توافقية في غضون 5 أسابيع، يتبعها إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية ومجلس وطني بشكل متزامن.

ويسود الانقسام في الساحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس، منذ منتصف يونيو/ حزيران 2007، في أعقاب سيطرة حماس على قطاع غزة، وأعقب ذلك تشكيل حكومتين فلسطينيتين، الأولى تشرف عليها حماس في غزة، والثانية في الضفة الغربية وتشرف عليها السلطة الوطنية الفلسطينية التي يتزعمها الرئيس محمود عباس، رئيس حركة فتح.