Saturday, July 20, 2019
اخر المستجدات

تحذير مشاهدة الأفلام الإباحية تؤثر على وظائف الدماغ


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم | كشفت دراسة ألمانية حديثة أن الرجال الذين يمضون وقتاً طويلاً في مشاهدة الأفلام الإباحية على الإنترنت تتراجع كثافة المادة الرمادية في بعض أجزاء المخ لديهم، وتتراجع وظائفهم الدماغية.

وأفاد باحثون في معهد “ماكس بلانك” في “برلين” أن هناك صلة سلبية بين مشاهدة الأفلام الإباحية على مدى ساعات أسبوعياً وكتلة المادة الرمادية في الجزء الأيمن من الدماغ ووظائف القشرة الدماغية الأمامية، فهي تؤدي إلى تغيرات في اللدونة العصبية والتي سببها تحفيز قوي لمركز الشعور باللذة، وفقاً لما ذكره موقع .thewire.com.

كان العلماء قد صوروا عقول 64 من الرجال الأصحاء، تراوحت أعمارهم بين سن 21 و45 عاماً، بالرنين المغناطيسي، لرصد كيفية تفاعلها أثناء مشاهدتهم مقاطع إباحية، ولاحظوا أن المنطقة التي تتحفز أثناء الشعور باللذة، هي أقل نشاطاً لدى أولئك الرجال الذين عادة ما يشاهدون الكثير من الأفلام الإباحية.

كما أشار العلماء إلى أن الأبحاث لا تزال بحاجة لمزيد من البحث والدراسة لتثبت بما لا يقبل الشك أن مشاهدة الأفلام الإباحية هي المسؤولة عن هذه الآثار السلبية، إلا أن هذه الدراسة تشكل مُؤشراً أولياً على الصلة بين الأفلام الإباحية وتقليص كتلة الدماغ ووظائفه نتيجة التحفيز الجنسي.