Friday, August 7, 2020
اخر المستجدات

تراجع الإعلانات وكورونا يضعان mbc في ورطة


| طباعة | خ+ | خ-

دفع تراجع سوق الإعلانات في شبكة “أم بي سي” السعودية لوضع قائمة كبيرة بأسماء موظفين لديها وفي مكاتبها لصرفهم، تنفيسا عن أزمة مالية تمر بها.

وينشغل مارك أنطوان داليوين، الرئيس التنفيذي للمجموعة، في الكواليس بوضع لائحة بمن سيتم الاستغناء عنهم.

ولا يزال قرار الصرف لم يكشف الأسماء، ومتى سيتم الإعلان عنه.

وتعاني الشبكة من تراجع سوق الإعلانات بشكل كبير جراء الأزمة الاقتصادية في السعودية، وأضيف إليها فيروس كورونا، الذي أثر على سوق العمل أيضا.

وتتجه القناة كذلك لإلغاء بعض الامتيازات، التي كانت مخصصة لمجموعة من الموظفين لديها، منها السفر والميزانيات، التي كانوا يتمتعون بها.

وقد تراجع سوق الإعلانات بشكل كبير وخسرت شركة “شويري غروب” التي تنضوي تحتها الإعلانات قرابة 60 في المئة من مجمل الإعلانات.

فتوارت إعلانات الفنادق والمجوهرات والسيارات، ما أغرق القناة في مطبّ مالي.

ولتعويض بعض الخسائر تفتش الشبكة عن بدائل عدة من بينها تعزيز تطبيق “شاهد”.

وقضا كورونا على برامج الشبكة، التي كانت تصور في الصيف وتعرض في الخريف.

كما أن برامج “أم بي سي” التي تقوم بالأساس على تفاعل الجمهور مع المحاورين، توقفت بسبب الوباء، وسيتسمر جمودها في الأشهر المقبلة.


  • تابعنا