Thursday, August 22, 2019
اخر المستجدات

تقرير: الاستيطان في القدس تضاعف في عهد نتنياهو


| طباعة | خ+ | خ-

أكد تقرير إسرائيلي أن فرض سياسة الأمر الواقع على الأرض هي السياسة الحكومية الإسرائيلية المعتمدة بشأن الاستيطان والتهويد في مدينة القدس المحتلة، حيث أنها تصاعدت في عهد حكومة نتنياهو الأخيرة.

وذكرت ورقة دراسية مختصرة نشرتها منظمة “عيمق شفيه” الإسرائيلية أنه في عهد حكومتي نتنياهو الأخيرتيّن تم المصادقة على بناء 8605 وحدة سكنية في منطقة القدس خارج “حدود الخط الأخضر”.

وأشارت الورقة  إلى أنه تم نشر عطاءات لبناء 6698 وحدة سكنية أيضا خارج حدود “الخط الأخضر” في منطقة القدس، وتم الدفع بملفات بناء نحو 1560 وحدة سكنية خلال العام 2016 في شرقي المدينة.

وفي السياق نفسه، فقد سهلت الجمعيات الاستيطانية الاستيلاء على عقارات فلسطينية في القدس القديمة ومحيطها القريب، وتضاعف عدد العقارات التي تمّ الاستيلاء عليها خلال السنتين الأخيرتيّن، حيث تم الاستيلاء على 55 عقار وإخلاء الفلسطينيين منها، فيما تم تقديم 180 طلب إخلاء أخرى لعقارات فلسطينية.

وبحسب التقرير الإسرائيلي فإن عدد البيوت المقدسية التي هدمت خلال العام 2016 تضاعف، حيث تم هدم 130 منزلًا (وحدة سكنية)، بالإضافة الى هدم عشرات المنشآت، كالبركسات والمخازن وما شابه ذلك.

وكانت بلدية الاحتلال في القدس وضعت يدها على ما يقارب 2000 دونم في الطور والعيسوية والولجة، لتحويلها إلى حدائق قومية إسرائيلية.