Wednesday, July 24, 2019
اخر المستجدات

جسم الحامل في الشهر السابع


| طباعة | خ+ | خ-

غزة / الوطن اليوم

يتسع الرحم في هذا الشهر ليصل إلى منتصف المسافة بين السرة والثديين, كما أن نشاط الطفل يزداد لا سيما في النصف الثاني من الشهر؛ وبنهاية الأسبوع الثامن والعشرين، تكون الأم قد أنهت 70% من فترة الحمل؛ لقد اقترب الحمل من نهايته.

وفيما يلي نظرة سريعة على الأحداث في هذا الشهر، ومكان حدوثها عند الأم:

القلب والجهاز الدوراني

قد يرتفع ضغط الدم في هذا الشهر ليعود – بشكل تقريبـي – إلى مستواه قبل بدء الحمل؛ كما قد تشعرين ببعض الأحاسيس حول القلب كالرفرفة والخفقان, وربما بدا ذلك وكأن القلب قد أسقط نبضة من نبضاته, وقد يقلقك ذلك الشعور، لكن ذلك لا يدل عادة على شيء خطير, بل غالبا ما يخف هذا الإحساس في الأشهر الأخيرة من الحمل.

ولكن على أية حال، إذا استمر لديك هذا الشعور، فعليك إخبار مقدم الرعاية الصحية بذلك، لا سيما إذا ترافق مع ألم في الصدر أو ضيق في التنفس, قد يحتاج مقدم الرعاية الصحية إلى إجراء بعض الاختبارات لتقييم حالتك بشكل أفضل.

الجهاز التنفسي

تستمر السعة الرئوية lung capacity بالزيادة في هذا الشهر بسبب التنبيه بهرمون البروجستيرون, ويسمح هذا التغير للدم بنقل الأكسجين وطرح ثاني أكسيد الكربون بمعدل أكبر؛ ونتيجة لذلك، يظل التنفس في معدل أسرع بقليل من المعدل الطبيعي مع بعض الشعور بضيق في التنفس.

الجهاز الهضمي

يستمر تأثير البروجستيرون، في هذا الشهر، في إبطاء حركة الطعام عبر الجهاز الهضمي, كما أن الرحم المتسعة تستمر في حشر الأمعاء وضغطها, لذلك يستمر الشعور بحرقة الفؤاد heartburn أو الإمساك constipation أو كليهما.

الثدي

تستمر الزيادة في حجم الغدد المنتجة للحليب في هذا الشهر, وذلك تحضيرا لعملية الإرضاع breastfeeding, كما قد تلاحظين أن تلك الغدد التي تشبه النتوءات الدقيقة في الجلد والمحيطة بهالة الثدي areola تكون أكثر بروزا؛ وتلك طريقة أخرى للاستعداد لعملية الإرضاع؛ وتفرز تلك الغدد في الوقت المناسب زيوتا تعمل على ترطيب الجلد المحيط بحلمة وهالة الثدي وتليينه, ويساعد ذلك على حماية الثدي من التشقق والتهيج الناتجين عن متطلبات الإرضاع.

الرحم

يصل الرحم في هذا الشهر إلى منتصف المسافة بين السرة والثديين تقريبا؛ وبعد أن يكتمل الأمر، يشغل الرحم المنطقة من منطقة العانة إلى أسفل القفص الضلعي.

يزداد نشاط الطفل في هذا الشهر، لا سيما في النصف الثاني منه؛ وتكون الفترة الأكثر نشاطا بالنسبة للكثير من الأطفال بين الأسبوعين السابع والعشرين والثاني والثلاثين, ومع هذا النشاط الزائد قد يصعب التفريق بين التقلصات الطبيعية والتقلصات الحقيقية ورفسات أو لكمات الطفل.

إذا كان هذا الأمر يقلقك، فعليك تذكر مجموعة من الأشياء: لا تتخذ تقلصات الطلق الكاذب false labor (براكستون هيكس Braxton-Hicks) نسقا أو نظما أو سببا معينا, فهي تختلف في الطول والقوة، وتحدث في فترات غير منتظمة – هذا إذا أمكننا تسميتها فترات؛ أما بالنسبة إلى تقلصات الطلق الحقيقي true labor فهي تتخذ نمطا معينا؛ حيث يزداد طولها وقوتها وتقاربها مع الوقت, كما أنها تميل إلى الانتشار في جميع أنحاء البطن وأسفل الظهر, وأما تقلصات الطلق الكاذب فتتمركز في منطقة معينة عادة ما تكون في قمة الرحم أو أسفل البطن والمنطقة الأربية.

وعليك الاتصال بمقدم الرعاية الصحية إذا أقلقتك تلك التقلصات, لا سيما إذا كانت تلك التقلصات مؤلمة أو تحدث أكثر من ست مرات في الساعة الواحدة، فقد تكون التقلصات المنتظمة في هذه المرحلة من الحمل إحدى علامات الولادة المبتسرة (الباكرة) preterm labor.

المهبل

قد تلاحظين استمرار الزيادة في الضائعات (النجيج) المهبلية في هذا الشهر، وذلك كتأثير جانبي لهرمونات الحمل في خلايا المهبل؛ ولا تستدعي تلك الضائعات القلق إذا كانت رقيقة وبيضاء ومن دون رائحة أو مع القليل منها؛ أما إذا كانت تلك الضائعات مخضرة أو مصفرة مع رائحة قوية أو مترافقة مع احمرار أو حكة أو تهيج في الفرج، فعليك مراجعة مقدم الرعاية الصحية فربما تكونين مصابة بعدوى المهبل – وهي إحدى التأثيرات الجانبية لهرمونات الحمل أيضا – ولكن لا تقلقلي بشأن ذلك فعدوى المهبل شائعة في أثناء الحمل ويمكن علاجها.

المسالك البولية

يبقى جريان البول بطيئا في هذا الشهر بسبب توسع الرحم واسترخاء العضلات في الأنابيب التي تنقل البول من الكليتين إلى المثانة؛ ونتيجة لذلك، تبقى الأم مهددة بخطر الإصابة بعدوى السبيل البولي, لذا إذا كنت تتبولين بشكل متكرر مع وجود حس حرقة وألم وحمى أو تغير في رائحة البول ولونه، فقد تكونين مصابة بالعدوى؛ وعليك في هذه الحالة مراجعة مقدم الرعاية الصحية, لأن عدوى السبيل البولي سبب شائع للولادة المبتسرة.

العظام والعضلات والمفاصل

تصبح الأربطة التي تدعم عظام الحوض أكثر مرونة في هذا الشهر ليسهل على الحوض التوسع والتمدد في أثناء الولادة، مما يسمح للطفل بالمرور خلاله, إلا أن النقص في الدعم التي تقدمه تلك الأربطة يزيد من إجهاد الظهر في العادة.

وغالبا ما تتأذى مفاصل الحوض بسبب تلك المرونة، مما يسبب ألما في النصف الأمامي من الحوض أو في جانبي منتصف الظهر.

قد يبدأ الشعور بألم الظهر في هذا الشهر إذا لم تكوني قد شعرت به من قبل؛ ويصيب ألم الظهر نصف النساء الحوامل تقريبا, ويبدأ بين الشهرين الخامس والسابع من الحمل عادة.

كما قد يستمر انحناء الجزء السفلي من العمود الفقري إلى الخلف لتعويض الانتقال الحاصل في مركز الجاذبية بسبب وزن الطفل, وقد تسقطين أرضا من دون حدوث ذلك, ويسبب هذا التغير في الوضعية posture إجهادا إضافيا لعضلات الظهر وأربطته، وربما يسبب ألما في الظهر.

زيادة الوزن

يستمر الجسم في هذا الشهر بالزيادة في الوزن بمقدار رطل واحد (نحو 450 غ) لكل أسبوع، وبزيادة كلية قدرها أربعة أرطال (نحو 1800 غ)؛ وإذا ما كان لديك شيء من القلق بسبب تلك الزيادة، تذكري أن غالبية تلك الزيادة ليست على شكل دهون بل هي وزن طفلك بالإضافة إلى وزن المشيمة والصاء (السائل الأمنيوسي) وتلك السوائل المتجمعة في أنسجة الجسم.

مصادر الرعاية الذاتية

قد تسبب التغيرات التي تحدث في الجسم خلال الشهر السابع من الحمل بعض الأعراض والعلامات المزعجة.

المشاعر في أثناء الأسابيع 25 – 28

الاستمتاع بالحمل

يشير هذا الشهر إلى نهاية الثلث الثاني من الحمل؛ وستكون الأحداث القادمة في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل وحتى وصول طفلك أكثر إثارة من دون شك، ولكنها غالبا ما تكون أكثر إجهادا؛ فالأم تكون منشغلة في شراء التجهيزات الأخيرة وإعداد غرفة الطفل والمواظبة على صفوف الولادة وتكرار الزيارات إلى مقدم الرعاية الصحية, كما أن الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل تفرض متطلبات فيزيائية إضافية على الجسم.

حاولي الاستمتاع بهذا الشهر من الحمل قبل بدء مصاعب الأشهر الأخيرة من الحمل ومشاكلها, وخذي وقتا كافيا للتفكير في الحمل وتسجيل أفكارك في مفكرتك؛ واستمتعي ببعض الموسيقى الهادئة وبالتحدث بلطف ورقة إلى طفلك, والتقطي بعض الصور الفوتوغرافية لتري طفلك كيف كان حالك عندما كان في طور النضج والتخلق, واعملي أي شيء يجعلك تشعرين بمتعة أحاسيس الحمل وعواطفه, فهذه المتع ستزول في الأشهر القليلة القادمة من الحمل.

المواعيد مع مقدم الرعاية الصحية

قد يتتبع مقدم الرعاية الصحية، خلال الزيارة في هذا الشهر، نمو طفلك مرة أخرى، وذلك بقياس حجم الرحم، حيث يبلغ ارتفاع القاع fundal height (المسافة من قمة قاع fundus الرحم إلى عظم العانة pubic bone) حوالى 25 – 28 سنتيمترا، أي يساوي عدد أسابيع الحمل تقريبا.

وربما يكون مقدم الرعاية الصحية في الزيارة خلال هذا الشهر قادرا على إخبارك عما إذا كانت وضعية طفلك في الوضع الرأسي أو القدمي أو الردفي؛ وتسمى الوضعية التي تأتي فيها القدمان أو الردفان في البداية “الوضع أو المجيء المقعدي breech position”, ونحتاج في معظم هذه الحالات إلى الولادة القيصرية؛ ومع ذلك يوجد احتمال كبير ومتسع من الوقت لتغير هذه الوضعية, لذا لا تقلقي إذا كان طفلك في الوضع المقعدي في هذا الشهر.

وبالإضافة إلى قياس حجم الطفل وفحص وضعيته ومعدل نبضه، فقد يراقب مقدم الرعاية الصحية صحتك في هذه الزيارة السابقة للولادة من هذا الشهر؛ إذ ربما يقيس وزنك وقد يجري فحصا للدم, كما يمكن أن يستقصي عن أي من الأعراض أو العلامات التي عانيت منها.

كما يرجح إجراء اختبار التحدي بالغلوكوز glucose challenge test لاستقصاء السكري الحملي gestational diabetes، ذلك الشكل المؤقت من الداء السكري الذي يحدث لدى بعض الحوامل غير المصابات بالمرض من قبل؛ وبالإضافة إلى ذلك، قد يجرى لك فحص لأضداد العامل الريسوسي Rh antibodies test إذا كان لديك عامل ريسوسي سلبي Rhesus factor, كما قد تعطين الحقنة الأولى من الغلوبولين المناعي الريسوسي Rh immunoglobulin (RhIg), كما يرجح إجراء فحص للدم للتحري عن فقر الدم anemia.

اختبار التحدي بالغلوكوز glucose challenge test

يجرى هذا الاختبار عادة بين الأسبوعين السادس والعشرين والثامن والعشرين من الحمل, وقد يجرى قبل ذلك عندما تسوغ ذلك عوامل الخطورة الموجودة؛ وللقيام بالاختبار، يجب شرب كوب مليء بمحلول الغلوكوز, ثم يقوم مقدم الرعاية الصحية بعد حوالى ساعة بسحب عينة من الدم من وريد في الذراع لقياس مستوى الغلوكوز؛ وعندما تكون النتائج غير طبيعية، يتوجب عليك القيام باختبار آخر يسمى “اختبار تحمل الغلوكوز الفموي oral glucose tolerance test”.

وعند الحاجة إلى إجراء الاختبار الثاني, سيطلب منك الصيام في الليلة السابقة؛ وعند الوصول إلى مكتب مقدم الرعاية الصحية، ستشربين كوبا آخر من محلول غلوكوز أكثر تركيزا؛ وخلال الساعات الثلاث القادمة، تؤخذ عدة عينات من الدم, مما يعطي قياسات مختلفة لمستوى الغلوكوز في الدم؛ وتشير الدراسات إلى أن نسبة 15% فقط من النساء اللواتي كان اختبار الغلوكوز الأول غير طبيعي لديهن، يشخص لديهن سكري حملي باختبار المتابعة المذكور.

عندما يشخص لديك سكري حملي, يكون عليك العمل على ضبط مستوى غلوكوز الدم بعناية في الفترة المتبقية من الحمل، لئلا يصبح طفلك كبيرا جدا في حجمه, كما يجب قياس مستوى غلوكوز الدم بانتظام حتى الولادة, ويقرر مقدم الرعاية الصحية خطة العلاج التي تناسبك.

اختبار أضداد العامل الريسوسي Rh antibody testing

العامل الريسوسي Rh factor هو نوع من البروتينات الموجودة على سطح كريات الدم الحمراء لدى معظم الناس, حيث يوجد لدى 85% من البشر، ويسمى أولئك الأشخاص إيجابيي العامل الريسوسي Rh positive, أما أولئك الذين لا يحملون ذلك العامل فيدعون سلبيي العامل الريسوسي Rh negative.

لا تؤثر حالة العامل الريسوسي في صحتك عندما لا تكونين حاملا, كما أنك لا تتأثرين بذلك عندما تكونين حاملا إذا كان العامل إيجابيا؛ ولكن عندما يكون العامل سلبيا لديك وإيجابيا عند طفلك، يحدث ذلك عندما يكون العامل إيجابيا لدى شريكك أيضا، فقد تحدث مشكلة تسمى تنافر العامل الريسوسي Rh incompatibility.

إذا كان العامل الريسوسي سلبيا لديك في وقت مبكر من الحمل، فقد يجرى لك اختبار أضداد هذا العامل في هذا الشهر, وغالبا ما يكون ذلك في نهاية الشهر؛ وعندما تظهر النتائج دالة على أنك لا تنتجين أضداد العامل الريسوسي، فربما يعطيك مقدم الرعاية الصحية حقنة عضلية من الغلوبولين المناعي الريسوسي RhIg وذلك للاطمئنان فقط, حيث تغطي تلك الحقنة أية خلية إيجابية العامل الريسوسي تطفو في دمك، وبذلك لا تعود هذه الخلايا غريبة على جسمك؛ ولا تتكون أضداد العامل الريسوسي عند عدم وجود عامل ريسوسي, ومع ذلك يجب التفكير بضربة استباقية قبل تكوين الأضداد.

متى تتصلين بمهني الرعاية الصحية خلال الشهر السابع

يجب الانتباه لاحتمال حدوث الولادة المبتسرة في هذه المرحلة من الحمل, ونعني بالولادة المبتسرة preterm labor تلك التقلصات التي تبدأ بفتح أو توسيع عنق الرحم قبل نهاية الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل؛ ويكون الأطفال المولودون في وقت مبكر ناقصي الوزن عند الولادة low birth weight عادة (أي بوزن أقل من خمسة أرطال ونصف “2500 غ”), ويضع ذلك الوزن المنخفض, بالإضافة إلى المشاكل المرتبطة بالولادة المبتسرة، أولئك الأطفال تحت خطر العديد من المشاكل الصحية.

لا بد من الحذر والتيقظ لعلامات الولادة المبتسرة وأعراضها التالية:

التقلصات الرحمية التي قد تكون غير مؤلمة، وقد تبدو بشكل ضيق أو انزعاج في البطن.
التقلصات المترافقة مع ألم في أسفل الظهر أو حس ثقل في أسفل الحوض أو أعلى الفخذين.
التغيرات في الضائعات المهبلية كالتبقيع أو النزف الخفيف أو جريان سوائل مائية من المهبل أو ضائعات ثخينة يشوبها الدم.

عند ملاحظة أكثر من خمس تقلصات رحمية في الساعة الواحدة، ولو كانت غير مؤلمة، يكون عليك اتباع الخطوات التالية: اشربي كوبا مليئا بالماء واضطجعي؛ وعند حدوث ست تقلصات أو أكثر في الساعة القادمة، يكون عليك الاتصال بمقدم الرعاية الصحية أو المستشفى أو الانتقال فورا, لا سيما عند حدوث النزف مع المعص والألم؛ فأي نزف مهبلي في هذه المرحلة من الحمل قد يشكل إنذارا بحدوث الولادة المبتسرة لذا يجب تقييمه.