Monday, August 19, 2019
اخر المستجدات

حزب الشعب يدعو لتبني فكرة تشكيل مجلس تأسيسي لفلسطين


| طباعة | خ+ | خ-

دعا الأمين العام لحزب الشعب الفلسطيني بسام الصالحي، اليوم السبت، إلى العمل على تبني فكرة تشكيل مجلس تأسيسي لدولة فلسطين.

وأضاف أن المجلس يمكن أن يتشكل من أعضاء المجلس المركزي لمنظمة التحرير، وأعضاء المجلس التشريعي وعدد آخر من الشخصيات المستقلة، تمهيدا لإجراء انتخابات برلمان دولة فلسطين.

وأكد الصالحي على أن المجلس المطروح من واجبه ترميم كل ما شاب القانون الأساسي الفلسطيني، ويؤكد على الطبيعة الديمقراطية والمدنية لدولة فلسطين، وفق إعلان الاستقلال والقانون الأساسي، وينسجم مع تركيز الحراك السياسي الفلسطيني وتعزيز المقاومة الشعبية لتحقيق استقلال فلسطين، التي اعترفت بها الأمم المتحدة وتجاوز اتفاق “اوسلو” والقضايا التفاوضية التي حسمها قرار الأمم المتحدة خاصة موضوع الحدود والقدس والاستيطان.

وأوضح أنه من المهم أن لا يتحول اجتماع اللجنة التحضيرية للمجلس الوطني، للحديث عن المصالحة بشكل عام والتي تكون نتيجتها الفشل وعدم التقدم في أي قضية، مشددا أنه رغم تمسكنا في انهاء الانقسام وإجراء انتخابات مجلس وطني، إلا أن غياب جدول زمني محدد وملزم لتحقيق ذلك يؤدي فقط الى مزيد من التآكل في مؤسسات منظمة التحرير كما هو الحال عليه في مؤسسات السلطة بسبب المماطلة الطويلة التي تديرها حماس وفتح.

وأشار الى أنه من الضروري وضع آلية فعالة لتفعيل منظمة التحرير الفلسطينية ومؤسساتها المختلفة، وفي مقدمة ذلك مجلسها الوطني، وتعزيز دور المنظمة في مواجهة التحديات الماثلة أمام شعبنا، وخاصة إنهاء الاحتلال عن أراضي دولة فلسطين كما اعترفت بها الأمم المتحدة عام 2012، وضمان حق العودة للاجئين وفق القرار 194.

وأضاف الصالحي، أن دور منظمة التحرير هو التعامل مع القضايا الإقليمية والدولية بما يسمح بإبقاء القضية الفلسطينية على محور الاهتمام الدولي.

وأشار، الى ضرورة نقل العالم من مرحلة الإدانة والتنديد الى مرحلة الفعل وخاصة فيما يتعلق بمقاطعة اسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليه الـ”BDS”.

وعن المطالبات الشعبية والحزبية بضرورة إجراء انتخابات للمجلس الوطني، أكد الصالحي ugn Hن الدعوة لاجتماع اللجنة التحضيرية تأتي بين نص الدعوة لعقد دورة عادية للمجلس الوطني وفق القوام الراهن للمجلس الوطني، وبين الرغبة في تشكيل جديد للمجلس.

وأوضح الصالحي، إنه من الضروري أن لا يكون مكان انعقاد المجلس الوطني عائقا، مشددا على أهمية أن يتم إنضاج القضايا التي يجب التوافق عليها، وأن يتم انعقاد المجلس الوطني.