Saturday, September 21, 2019
اخر المستجدات

حساب كويتي يشهر بأسماء فنانين عرب ويتهمهم بالانضمام لـ”الماسونية”


حساب كويتي يشهر بأسماء فنانين عرب ويتهمهم بالانضمام لـ"الماسونية"

| طباعة | خ+ | خ-

شن حساب كويتي مثير للجدل يعرف باسم “شنينة” عبر موقع التواصل في “انستغرام” هجومًا على عدة فنانين عرب، زاعمًا أنهم أعضاء في “الماسونية”.

وبدأ الحساب برصد العديد من الأسماء العربية والأجنبية، مبينًا أن منهم من انضم للمنظمة للحصول على الشهرة والمال والسلطة، ومنهم من حاول الخروج منها على غرار الفنان مايكل جاكسون فتم قتله.

وذكر الحساب أن هناك عدة فنانين عرب من أعضاء المنظمة الشهيرة، منهم ميريام فارس وسعد لمجرد وهيفاء وهبي ورامز جلال.

وكشف الحساب أن سعد لمجرد حاول الخروج من المنظمة، ما أدى إلى اتهامه بقضية الاغتصاب.

ولفت أيضًا إلى أن الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي تعتبر أول فنانة عربية انضمت للمنظمة، ولها درجة عالية من الأهمية لديهم، مبينًا أن هناك نادٍ يعود للماسونية اسمه “الروتاري” ودائما ما تتواجد هيفاء وهبي فيه.

كما سلط الحساب، الضوء على الفنان المصري رامز جلال وبرنامج مقالبه الشهير الذي يعرض في كل رمضان، مشيرًا إلى أن رامز جلال من أتباع الماسونية وأن برنامجه يرمز لإشارات للماسونية، حيث كان في كل مرة يستخدم إيحاءً خاصًا بهم.

وأضاف أن هيفاء وهبي بإحدى حلقات رامز جلال، تعمدت شتم الدين والإساءة له، بدليل واضح لاتجاه البرنامج والفنانين فيه.

كما اتهم الحساب أسرة كاردشيان بأنها من أتباع منظمة الماسونية.

فيما أورد رسائل لإحدى المتابعات، التي قالت إنها متخصصة في الدراسات الإسلامية، تؤكد فيه أن أغلب مشاهير العرب والأجانب من أتباع المنظمة.

وتعد منظمة الماسونية أحد المنظمات الغامضة، التي يرد اسمها كثيرا في العالم، بين مؤمن بوجودها وبين ناكرا لها، وهي من المنظمات التي تستخدم طقوسا سرية فيما لا تعرف أهدافها تحديدا، بينما يتهمها كثيرون أنها تتبع “الشيطان”، وتقوم بتمويل تابعيها، لكنها تقوم بإيذاء كل من يحاول الخروج عنها.

ولا يمكن لصحيفة “الوطن اليوم” الإلكترونية التثبت من صحة المعلومات المتداولة في الحساب.