Thursday, November 26, 2020
اخر المستجدات

حكومة نتنياهو تمنح شركة “بيزك” الإسرائيلية ترخيصا للعمل في الضفة الغربية


حكومة نتنياهو تمنح شركة "بيزك" الإسرائيلية ترخيصا للعمل في الضفة الغربية

حكومة نتنياهو تمنح شركة “بيزك” الإسرائيلية ترخيصا للعمل في الضفة الغربية

| طباعة | خ+ | خ-

قرر وزير الاتصالات في حكومة نتنياهو “يوعاز هندل” منح شركة الاتصالات الإسرائيلية (بيزك) ترخيصاً بالعمل الكامل في مناطق الضفة الغربية.

وذكرت القناة (السابعة) العبرية بأن الوزير أصدر تعليماته لجهات الاختصاص بإيجاد حل للمشاكل التي تواجه الشركة في مستوطنات الضفة الغربية.

في حين نقل عن وزارة الاتصالات قولها بان الشركة تعمل في الضفة الغربية منذ 36 عاما دون ترخيص رسمي، والآن قرر “هندل” منح الشركة ترخيص عمل يلزمها بإعداد بنية تحتية واسعة من الخطوط لتشمل كامل مناطق الضفة التي يقطنها المستوطنون، بالإضافة للدعم الفني وخدمة الزبائن.

في حين يلزم الترخيص الجديد الشركة بالعمل ضمن سياسة تطوير شبكة الإنترنت الى شبكة فائقة السرعة عبر الألياف البصرية ونظام عمل ذا جودة عالية بما يوازي الخدمة في شتى مناطق الكيان.

فيما نقل عن “هندل” قوله بأنه يزف بشرى لمستوطني الضفة الغربية لافتاً الى عمل حكومة الإسرائيلية على منح سكان المستوطنات كامل الخدمات الممنوحة داخل الكيان.

وأضاف “هندل” أنه لا فرق بين مستوطنات الضفة وأي مكان داخل “إسرائيل”، وأن مستوطنة “عيلي” حكمها كحكم كيبوتس “يغور”.

تأتي هذه الخطوة في ظل التنفيذ الناعم لخطة الضم التي أعلن عنها رئيس حكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، وتم الإعلان عن تأجيل تنفيذها في الأول من يوليو، تموز الماضي، بعد أن أعلنت القيادة الفلسطينية والفصائل كافة رفضهم لهذه الخطة، وعقبها أوقف الرئيس محمود عباس (أبو مازن) العمل بالاتفاقات الموقعة كافة وأوقف التنسيق الأمني.

وأكد نتنياهو في أكثر من مناسبة أن خطة الضم لم تلغى، وأن اتفاقات التطبيع مع الامارات لم تأت على ذكر إلغاء أو تأجيل الضم.