Wednesday, September 18, 2019
اخر المستجدات

خبير اقتصادي: يحذر من نشوب كارثه اقتصادية حقيقية في قطاع غزة بسبب اغلاق البنوك


| طباعة | خ+ | خ-

حذر الدكتور هشام صدقي ابويونس الخبير في الشؤن السياسية والاقتصادية في مقابلة صحفية من نشوب كارثه اقتصادية حقيقية في قطاع غزة قد لايحمد عقباها وقد لايتم السيطره عليها بعد ذلك.

ومن المعروف انه تبدأء الكارثة عن طريقة افتعال مشكلة او حدوث مشكلة حقيقة تتحول الي ازمة ومن ثم تتحول هذة الازمة الي كارثة ونحن نعيش اجوائها الان والتي هي في مراحلها الاولي حيث بدأت الان بشيئ من الشلل والركود الاقتصادي في قطاع غزة وذلك نتيجة استمر اغلاق البنوك بسبب ازمة الرواتب .

كما اكد  ابو يونس ان تعطّل البنوك سيؤثر على الحياة الاقتصادية المعطلة اصلا نتيجة الركود الاقتصادي وارتفاع حدة البطالة المتزايدة في قطاع غزة وعدم العدالة الاجتماعية وظهور طبقات اجتماعية غنية خلال فترات الانقسام المرير والتي نتج عنها الحقد والضغينة عند الفقراء ومحدودي الدخل والتي بدورها قد تتحول هذة الازمة الي كارثة وعلية فأن اقتصاد غزة لا يحتمل إغلاق البنوك ويجب حل المشكلات في اطارها الصحيح وفق القوانين المعمول بها .

و أكد الدكتور ابويونس أن استمرار إغلاق البنوك في قطاع غزة سيُشل الحركة الاقتصادية بشكل كامل وسيقوم بتعطيل الجهاز المصرفي مما يترتب علية انخفاض الادخار في البنوك وكذلك عدم توريد الحوالات المالية للبنوك وشيكات المقاصة وتبادل المنفعة المصرفية بين الزبائن هذا كلة سيؤثر تأثير سلبي كبير علي كافة مناحي الحياة الاقتصادية بالاضافة علي حركة بيع السلع والمستلزمات الضرورية في الاسواق وخاصة المواد الاساسية التي يحتاجها المواطن في سد احتياجاتة اليومية لعدم توفر سيولة.

كما اكد ان تأخيرالحوالات المالية سيؤخر الشحنات المستوردة من الخارج والان شهر رمضان اقترب ويحتاج الي زيادة في الانفاق الاسري وفق العادات المتبعة للاسرة الفلسطينية مما يضر بالاقتصاد وبالمواطن وحركة التداول التجاري في الأسواق.

ودعا الدكتور هشام ابويونس تغليب مصلحة الوطن فوق الجميع وتكون الروح الوطنية هي الغالبة والمسيطرة علي الموقف لا الروح الحزبية والمنكفات المقيتة والتمترس نحو الوفاق الوطني والاستمرار في تحريك عجلات قطار المصالحة حتي يصل الي محطته الاخيرة وهي استقلال الدولة وعاصمتها القدس الشريف والتمترس خلف قيادته المتمثلة بالرئيس الفلسطيني محمود عباس ابومازن .