Tuesday, June 25, 2019
اخر المستجدات

خطة لإخلاء مستوطنات “غلاف غزة” خلال 24 ساعة


| طباعة | خ+ | خ-

أكدت تقارير إسرائيلية جديدة أن قيادة الجيش قررت إطلاق خطة تقوم على إخلاء مركز مستوطنات “غلاف غزة” بطريقة سريعة في حال اندلعت أي مواجهة عسكرية مقبلة.

وجاء في تقرير للقناة العبرية الثانية، أنه في إطار الاستعداد لأي مواجهة عسكرية مستقبلية مع قطاع غزة، قرر الجيش بالتشاور مع رؤساء مجلس مستوطنات “غلاف غزة” إقرار خطتي إخلاء مركزيتين لتلك المنطقة.

وتشمل الخطة الأولى تنفيذ قرار المستوى السياسي بإخلاء المنطقة حال الطوارئ خلال 48 ساعة، في وقت أعطي فيه الجيش صلاحيات لإخلاء المنطقة بالتشاور مع مجالس بلدات الغلاف من خلال إصدار أمر خلال مدة 24 ساعة فقط.

وجرى الاتفاق على هذه الخطة ضمن لقاء عقده ضابط الجبهة الداخلية في فرقة غزة أمير بن دافيد، مع رؤساء مجالس مناطق الغلاف، أول من أمس الأحد، بحث الاستعداد للطوارئ. وحسب ما كشف فإن الحديث في ذلك اللقاء تركز حول خطة إخلاء مباشرة لتلك المنطقة ساعة الطوارئ.

وتأتي هذه العملية كجزء من الاستفادة من الحرب الأخيرة صيف 2014، بهدف طمأنة سكان تلك المناطق وتمكين إجلائهم بسرعة فعالة عند الحاجة.

وفي الحرب الأخيرة هرب الكثير من سكان بلدات “غلاف غزة” إلى مناطق في وسط وشمال إسرائيل، بسبب تعرض تلك المناطق لهجمات من المقاومة الفلسطينية، في حين اضطر باقي السكان للإقامة في الملاجئ.

وسبق أن أجرت قوات الجيش تدريبات في مناطق الغلاف، بهدف فحص قدرتها على إخلاء تلك المناطق حال اندلعت مواجهة جديدة. وتخشى إسرائيل كما أعلنت مرارا، من تمكن نشطاء المقاومة من اجتياز الحدود الفاصلة، والوصول إلى بلدات الغلاف، وتنفيذ عمليات أسر كبيرة.

وفي سياق متصل كانت إسرائيل قد أعلنت عن نيتها الإسراع بتشييد السور المخصص لمواجهة الأنفاق على حدود غزة. وذكرت تقارير إسرائيلية أن وزارة الجيش قررت الإسراع في عملية بناء مشروع مواجهة أنفاق قطاع غزة، لمنع عمليات تسلل النشطاء.

وفي هذا السياق التقى مندوبو وزارة الجيش مع ضباط القيادة الجنوبية في الجيش، حيث تم الاتفاق على الإسراع في تنفيذ المشروع لمواجهة الأنفاق.

ويشتمل مشروع مواجهة الأنفاق على عدة عناصر من بينها تكنولوجيا لكشف الأنفاق وإقامة جدار ذكي على طول الحدود مثل المقام على الحدود بين إسرائيل ومصر، ويضم منظومة للإنذار المبكر لقذائف الهاون والصواريخ، حيث تبلغ تكلفة إقامة المشروع 2,2 مليار شيكل أي ما يعادل 550 مليون دولار.

إلى ذلك كشف النقاب عن إقرار حكومة إسرائيل تحويل مبلغ 54 مليون شيكل “الدولار يساوي 3.85 شيكل” لدعم مناطق “غلاف غزة” في خطة دعم أقرت بعد الحرب الأخيرة على القطاع.