Saturday, August 24, 2019
اخر المستجدات

خطف جندي إسرائيلي وقتله طعناً في غوش عتصيون جنوب بيت لحم (صور)


خطف جندي إسرائيلي وقتله طعناً في غوش عتصيون جنوب بيت لحم (صور)

صورة تعبيرية

| طباعة | خ+ | خ-

وكالات – الوطن اليوم

قالت وسائل إعلام عبرية صباح اليوم الخميس أن جندي من جيش الاحتلال الإسرائيلي خطف وتم قتله بعد ذلك طعناً بالسكين في منطقة غوش عتصيون جنوب مدينة بيت لحم في الضفة الغربية.

وقال الصحفي الإسرائيلي ألون بن دافيد ان جندي اسرائيلي يبلغ من العمر 18 عاماً خطف وقتل في منطقة عتصيون الليلة الماضية، حيث تم اكتشاف جثته صباح اليوم على جانب الطريق بين إفرات ومجدال عوز عليه آثار طعنات بسكين.

من جهته قال المتحدث باسم جيش الاحتلال إنه “عثر في ساعة مبكرة من صباح اليوم على جثة جندي عليها علامات طعن”.

وبعد أن أشار المتحدث إلى أن الجندي يدرس في مدرسة دينية (تحضيرية للخدمة العسكرية)، قال إن قوات الجيش والشاباك والشرطة تتواجد في المكان، وتعمل على تمشيط المنطقة.

وقال المتحدث باسم الجيش، رونين منليس، إن تقارير تحدثت خلال ساعات الليلة عن فقدان الاتصال مع الجندي (18 عاما) منذ ساعات مساء أمس، الأربعاء.

وأضاف أنه تم استنفار قوات كبيرة للبحث عنه، وفي الساعات الأولى من فجر اليوم عثر على جثته قرب مدخل “مغدال عوز”.

وبحسبه، فإن الجندي قد قتل نتيجة تعرضه للطعن، مضيفا أن “الحديث عن عملية وصفها (إرهابية) كما لفت إلى العثور على إصابات في الجثة ناجمة عن الطعن.

بدورها ذكر موقع صحيفة (يديعوت أحرنوت) أن الجندي لم يبدأ خدمته العسكرية بعد، وقتل على مدخل “الكيبوتس”، ولفت إلى أن الجيش يتحقق فيما إذا كانت هناك محاولة خطف قتل خلالها.

من جهتها نقلت إذاعة الجيش عن الحاخام شلومو فيلك رئيس المدرسة الدينية حيث درس الجندي القتيل قوله :” ذهب إلى القدس لشراء الهدايا للحاخامات وكان في طريق العودة وتعرض للهجوم”.

وأشارت إلى أن الشرطة والجيش وكافة الأجهزة الأمنية الإسرائيلية تبحث عن فلسطينيين يعتقد أنهما نفذا الهجوم(..) مبينة ان الجندي هو حفيد أحد المستوطنين المتطرفين.

من جهته قال المتحدث باسم جيش الاحتلال أفيخاي أدرعي أنه وفي أعقاب الحادث واتخذت قوات الجيش إجراءات على أكثر من مستوى وترتكز هذه الخطوات على جهود دفاعية وتحقيق مشترك للجيش والشرطة وجهاز الأمن العام بالإضافة الى أعمال تمشيط وملاحقة واسعة النطاق للقبض على الخلية المنفذة.