Monday, April 6, 2020
اخر المستجدات

دراسة: صبغة الشعر قد تسبب سرطان الثدي


| طباعة | خ+ | خ-

قالت دراسة جديدة قام عليها علماء من المعاهد الوطنية للصحة الأمريكية، إن النساء اللائي يستخدمن صبغة الشعر بشكل منتظم يواجهن مخاطر أكبر للإصابة بسرطان الثدي.

وقام العلماء بتتبع زهاء 50 ألف امرأة على مدى 8 سنوات، وتبين أن النساء اللواتي أبلغن بانتظام عن استخدام صبغة الشعر الدائمة، أكثر عرضة بنسبة 9% للإصابة بالمرض، مقارنة مع اللواتي لم يفعلن ذلك، وأظهرت النتائج أن النساء اللواتي خضعن للعلاج الكيميائي لجعل شعرهن ناعم الملمس، من 5 إلى 8 أسابيع، لديهن خطر أعلى بنسبة 30%.

المواد الكيميائية تصل إلى الجلد عبر فروة الرأس

وحذر العلماء من أن المواد الكيميائية قادرة على الوصول إلى الجلد من خلال فروة الرأس، وقالوا إن تجنب هذه المواد قد يكون أمرا هاما يمكن للمرأة فعله لتقليل خطر الإصابة بسرطان الثدي، ومن غير المعروف ما إذا كانت بعض المواد الكيميائية المستخدمة في أصباغ الشعر اليوم، يمكن أن تسبب السرطان مباشرة لدى البشر، حيث توجد أدلة متضاربة.

علاقة بين الصبغة وبين سرطان المثانة وسرطان الدم

ولم تجد معظم الدراسات التي أجريت على صبغة الشعر، زيادة في خطر الإصابة بسرطان الثدي، ولكن بعض الأدلة تربط بينها وبين زيادة خطر الإصابة بسرطان المثانة وسرطان الدم، وتشير الدراسة الأخيرة، التي نشرت في المجلة الدولية للسرطان، إلى زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي مع زيادة استخدام منتجات الشعر الكيميائية بشكل متكرر.