Monday, October 14, 2019
اخر المستجدات

دوري جوال السلوي: بيت جالا يخسر أمام السرية ويهبط رسمياً لدوري الأولى


| طباعة | خ+ | خ-

هبط فريق ارثوذكسي بيت جالا، رسميا، لمصاف اندية الدرجة الاولى بكرة السلة بعد ان خسر مباراته الاخيرة يوم  الاثنين امام السرية، متصدر الدوري على صالة السرية بنتيجة 67 مقابل 53 نقطة، والتحق الفريق البيت جالي بفريق مركز قلنديا لمصاف الدرجة الاولى وودع الفريقان دوري جوال السلوي على امل العودة من جديد لمقارعة اندية الدرجة الاولى والعودة للممتازة في الموسم المقبل.

وجاءت المباراة جيدة المستوى من بيت جالا الذي حاول استغلال اخر فرصة له وبقي في الدرجة الممتازة اذا ما حقق الفوز في اللقاء الختامي للدوري قبل «الفاينل فور»، ولعب الفريق بحماس وبطريقة الغريق الذي لا يخشى البلل، وهاجم منذ البداية لعل وعسى يستطيع فرملة السرية التي تلعب على ملعبها وبين جمهورها ، فكان اللعب ندا بند وهجمة بهجمة ولعب الفريقان بداية بطريقة مفتوحة ولم يغلقا المنطقة الدفاعية بطريقة جيدة ،لكن دفاع السرية كان الافضل بفضل وجود سني السكاكيني وابراهيم حبش العائد بعد الاصابة وحمزة عبد الله ونجحوا في الريباوند الدفاعي كما كانوا موفقين في الهجومي.

الربع الاول: دخل فريق السرية بحماسي مكون من كيفن حبش وتامر حبش وابراهيم حبش وسني السكاكيني  وحمزة عبد الله فيما دخل فريق بيت جالا اللقاء بخماسي مكون من شفيق داموني  وجورج طافش وبيتر قندلفت وياسر ديرية وحنا سهواني، وجاءت البداية متكافئة من الفريقين مع تفوق بسيط للسرية الذين سجلوا اولا ، فكان الدفاع لدى السرية موفقا بلم الكرات ومن ثم تمريرها الى المهاجمين تامر حبش وكيفن حبش السريعين والموفقين بالتسجيل واختراق دفاعات بيت جالا رغم محاولات ياسر ديرية وبيتر قندلفت وشفيق داموني المميز وجورج طافش وحنا سهواني لايقاف هجمات السرية السريعة، لينتهي الربع لمصلحة السرية 20 – 16.

الربع الثاني: واصل الفريقان نفس وتيرة الربع الاول سريعا هجمات متبادلة من الفريقين مع محاولات اغلاق المنطقة الدفاعية لكل منهما مع تقدم فريق بيت جالا بشكل افضل من الربع الاول فهاجم الفريق بقوة وحاول مراقبة سني السكاكيني وابراهيم حبش  وتامر حبش بغية ايقاف هذا الثلاثي الخطير وكذلك داود ابو قويدر المميز بالتسجيل من تحت السلة ، ونجح فريق بيت جالا في نفس الوقت باختراق دفاع السرية من خلال الهجمات من تحت السلة ومن الاجناب عن طريق شفيق داموني وخليل حرب  وتشارلي قطان  وبيتر قندلفت وحنا سهواني وديرية وحسام فريج فقلص الفريق الفارق لينتهي الربع الثاني للسرية بفارق قطة 20 – 19 .

الربع الثالث: انخفض كثيرا مستوى اللقاء بالربع الثالث فلم نجد هجمات منظمة من الفريقين وتراجع اداء الفريقين وبالذات السرية فكان اللعب ارتجاليا دون تنظيم ، وكثرة الكرات المقطوعة من قبل الفريقين ، وكان عدم التوفيق بالتسجيل صفة ملازمة للفريقين في هذا الربع لينتهي لمصلحة السرية 11 – 9.

الربع الرابع: عاد فريق السرية لاجواء اللقاء وبدا بهجمات منذ البداية ولعب بطريقة افضل من ذي قبل وقدم بعض المهارات الفنية والجمل الجماعية الفنية الجيدة وزج بجميع لاعبي الفريق الناشئين فشارك جورج طنوس والياس البابا وويليم هنديلة ودانيال امسيح وخليل قرع ورامز ابو مريم، في ظل تالق داود ابو قويدر وخاصة في الهجمات المرتدة ، فلعب الفريق بطريقة سريعة وركز على الهجمات المرتدة السريعة والناجحة ، فيما استسلم فريق بيت جالا لمصيرهم بعدما ابتعد الفارق لمصلحة السرية رغم محاولات فارس جعنينية وكمال مكركر وياسر ديرية وسهواني وقطان وطافش وداموني وحرب وفريج في تقليص الفارق ومحاولاتهم التعديل والفوز حتى يضمن الفريق مكانا له بدوري جوال لكن ذلك كان صعبا لتقدم السرية بفارق مريح لينتهي الربع لمصلحة السرية 16 – 9 والنتيجة الاجمالية للسرية 67 نقطة مقابل 53، وبهذه النتيجة هبط فريق بيت جالا رسميا لدوري الدرجة الاولى ملتحقا بفريق مركز قلنديا.

حكم اللقاء: مفلح عقل وفؤاد كنعان وهيثم حوشية وسجلها خالد سمحان ووقتها ناصر البدرساوي و24 ث عدنان وائل وراقبها عزيز طينية وحضرها عضو الاتحاد محمد زيادة.