الثلاثاء 26 / يناير / 2021

رئيس الشاباك السابق يصف تحالف نتنياهو وليبرمان بـ “زواج الدم”

انتقد يوفال ديسكين رئيس جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) سابقًا، تعيين رئيس حزب “إسرائيل بيتنا”، أفيغدور ليبرمان، وزيرًا للجيش في حكومة إسرائيل,.

وقال ، إن تعيين ليبرمان تزامنًا مع الذكرى الـ 68 لتأسيس “دولة إسرائيل” انزلاق نحو الهاوية، وفق قوله.

ووصف ديسكين، في مقال له نشره موقع صحيفة “يديعوت أحرنوت” ، الاتفاق بين رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، وأفيغدور ليبرمان، والذي أفضى إلى دخول الأخير للحكومة كوزير للجيش بـ “زواج الدم”.

وأشار إلى أن الجهاز الأمني في إسرائيل سيُقاد من قبل رئيس حكومة “يفتقد للأمن”، ووزير لجيش لا يملك تجربة في ذات المجال، متسائلًا: هل هذه هي نهاية البداية أم بداية النهاية؟!.

يُشار إلى أن قرار نتنياهو بالتحالف مع زعيم حزب “إسرائيل بيتنا” اليميني المتطرف، أثار انتقادات محلية ودولية، واعتبر القرار بمثابة “إشعال حرائق” في الوقت الذي يسعى فيه المجتمع الدولي لاستئناف “مفاوضات السلام” بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني.

وكان ايهود باراك (وزير الجيش في السابق)، قد قال إن استقالة موشيه يعلون يجب أن “تدق ناقوس الخطر” داخل دولة الاحتلال الإسرائيلي، مؤكدًا أن الاستقالة ستعزز النزعة الفاشية داخل الحكومة.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن