الخميس 15 / أبريل / 2021

رجل يغوص 10 سنوات للبحث عن زوجته المفقودة (صور)

رجل يغوص 10 سنوات للبحث عن زوجته المفقودة (صور)
الياباني ياسو تاكامتسو

في لمحة وفاء وحب نادر، تعلم زوج ياباني الغوص، وظل يبحث لمدة 10 سنوات في أعماق البحر دون كلل أو ملل عن زوجته التي اختفت أثناء كارثة تسونامي التي ضربت سواحل أوناجاوا اليابانية.

وذكرت صحيفة (ذا صن) أن ياسو تاكامتسو (64 سنة) فقد زوجته يوكو عندما حدثت كارثة تسونامي عام 2011، ولكنه لم يفقد الأمل في العثور عليها حية أو ميتة.

وجعل الزوج المخلص همه في الحياة العثور على زوجته، ولأجل ذلك تعلم الغوص وحصل على رخصة لكي تساعده على البحث في أعماق البحار والمحيطات عن جثتها أو بقاياها.

ضبط مواطن كويتي يحرض الأطفال على الانتحار!

ومنذ 7 سنوات يغوص ياسو بمفرده مرة أسبوعياً في محاولة للعثور على أي خيط يدل على بقاياها، مؤكداً أنه يعتقد دائماً أنها قريبة في مكان ما.

ولم يكتف ساسو بذلك، فانضم إلى جهود السلطات المحلية حيث يقوم الغواصون المحترفون برحلات غوص جماعي مرة في الشهر للبحث عن بقايا 2500 شخص ما زالوا في عداد المفقودين.

ويقول الزوج المخلص إن جراح المدينة قد شفيت إلى حد كبير، ولكن ما زال هناك بعض الوقت لكي تشفى قلوب الحزانى الذين فقدوا أحباءهم في تلك الكارثة.

عائلة جورج فلويد توافق على تسوية قدرها 27 مليون دولار

وخلال رحلات بحثه المتعددة، عثر الزوج على ألبومات وملابس ومتعلقات أخرى، ولكن أياً منها لا تخص زوجته الراحلة.

وأوضح ياسو أن آخر رسالة تسلمها من زوجته، كانت تطمئنه فيها أنها بخير، وأعربت فيها عن رغبتها في العودة للمنزل بعد انتهاء وردية عملها في البنك.

وأضاف ياسو والحزن يعتصر قلبه: “أنا متأكد أنها ما زالت تريد العودة للمنزل”، مشدداً على أنه سيظل يبحث عن زوجته مادام قلبه ينبض وجسده قادر على الحركة.

الياباني ياسو تاكامتسو

الياباني ياسو تاكامتسو

الياباني ياسو تاكامتسو

الياباني ياسو تاكامتسو

الياباني ياسو تاكامتسو

الياباني ياسو تاكامتسو

الياباني ياسو تاكامتسو

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن