Sunday, December 15, 2019
اخر المستجدات

رموه في البئر واطلقوا عليه عشر رصاصات وفروا هاربين


| طباعة | خ+ | خ-

أصدرت محكمة التمييز حجما بتجريم المتهمان كل من (م)( وشقيقه (أ) بجناية القتل العمد بالاشتراك وتنفيذ العقوبة الاشد بحقهم والحكم باعدامهما ولاسقاط الحق الشخصي الامر الذي يعتبر من الاسباب المخففة التقديرية لذا وعملا باحكام المادة 99/1 عقوبات ابدال العقوبة للمحكومين بها تصبح العقوبة وضع كل واحد منهما بالاشغال الشاقة المؤقتة مدة عشر سنوات.

اسباب الجريمة

وتتلخص وقائع جريمة القتل التي ارتكبها المذكوران طبقا لما جاء باسناد النيابة العامة في ان المغدور (م.ر) تعرف على المتهمة (ص) زوجة المتهم (م) عن طريق الهاتف الخلوي وانها طلبت منه ان يقوم بعمل حجب لزوجها كونه يعاملها معاملة سيئة وبقيت على اتصال معه لهذه الغاية حيث كان يطلب منها مبالغ مالية مقابل ذلك وقبل واقعة هذه القضية اكتشف المتهم (م) تلك العلاقة حين اعترفت زوجته بوجود علاقة غير مشروعة بينها وبين المغدور مما جعل الزوج يفقد السيطرة على نفسه وافعاله واتفق الزوج بالاكراه مع زوجته (ص) على ان تقوم باستدراج المغدور الى منزلهما واتفق مع شقيقه المتهم (أ) على قتل المغدور عند حضوره الى المنزل وخططا لذلك الامر واعدا له العدة بأن اتفقا على الاختباء في المنزل لحين حضور المغدور والقيام بقتله وبالفعل وبحدود الساعة الثالثة من فجر يوم 11/2/2005 حضر المغدور الى منزل المتهم (م) وقامت المتهمة (ص) بادخاله وفور دخوله لحق به المتهمان (م) و (أ) وشرعا على الفور بضربه ضربا مبرحا بواسطة ادوات راضة على رأسه ومختلف انحاء جسمه حتى شلت حركته تماما ثم قاما بحمله واخذ جميع الاغراض التي تلوثت بالدماء في الغرفة التي ارتكبا فيها جريمتهما ووضعها
مع المغدور في بكب يعود لهما واتجها شرقا الى بئر مهجورة في الصحراء معروفة لكليهما والقى الجثة فيها وعاد المتهم (م) بعد مسافة قصيرة الى المنزل في حين واصل المتهم (أ) المسير حتى البئر المهجورة وعلى بابها اطلق ثلاثة عشر رصاصة على رأس وصدر المغدور ليتأكد من وفاته وبعد ذلك ارادا التخلص من الجثة وبالفعل قاما على اخراج الجثة من البئر ثم احراقها وطمس كافة معالمها للحيلولة دون اكتشافها ولضمان بقاء مرتكبيها دون عقاب.

ونتيجة التحريات التي اعقبت التعميم عن خروج المغدور من منزله وعدم عودته تم اكتشاف الجريمة والقاء القبض على المتهمين وعثر علی خمس قطع من الاسلحة النارية في منزل المتهم (م) وعلى قطعتين من الاسلحة النارية في منزل المتهم (أ) وتبين ان الاسلحة غير مرخصة.

وبعدها بدأت المحكمة اخذ اقوال المتهمين حيث اعترفت المتهمة (ص) زوجة المتهم (م) انها كانت على علاقة غرامية وغير شرعية بالمغدور (م) وقبل جريمة القتل بايام علم المتهم زوجها بعلاقتها غير الشرعية بالمغدور وقام باخبار شقيقه ابراهيم وعندها اجبر المتهم زوجته بالاتصال بالمغدور من اجل الحضور الى منزلها وطلبت منه الحضور حيث وافق على الحضور الى منزلها وبحدود الساعة الحادية عشر ليلا توجه المغدور الى منزل المتهمة وبرفقته صديقه الشاهد (ب) وسائق التكسي والشاهد (س) وبحدود الساعة الثالثة فجرا وصلوا قرب المنزل وهناك قام المغدور بالدخول الى منزل المتهمة وقبل دخوله طلب من الشهود ان ينتظروه وقال انه سيعود اليهم بعد ساعة حيث قام الشهود بانتظاره وبعد دخول المغدور الى المنزل ودخوله الى غرفة النوم دخل المتهم (م) وشقيقه (أ) حيث كانا بانتظاره وقاما بالهجوم عليه ضربا بواسطة عصا على رأسه وعلى جسمه فاخذت الدماء تنزف منه وسقط ارضا ثم قاما بحمله واخذ جميع الاغراض منه التي تلوثت بالدماء ووضعاها مع المغدور في سيارة نوع بكب العائدة للمتهم الثاني، وقاما بنقله الى بئر موجود بالصحراء واطلقا اكثر من عشر رصاصات عليه وقاما بالقائه بالبئر واشعلا النار

بعد ان رموا بالبئر الكاوشوك والاعشاب الجافة وسكبا البنزين في البئر واشعلا فيها النيران حتى احترقت الجثة بالكامل.

ونتيجة عدم عودة المغدور للشهود المتواجدين في المركبة عاد المذكورين الى مكان سكنه وقاموا باخبار اشقاء المغدور بما حصل والذين قاموا باخبار شرطة معان عن فقدان شقيقهم ونتيجة التحريات تم اكتشاف الجريمة والقبض على المتهمين.

وتم اكتشاف جزء من عظمه داخل البئر وتبين نتيجة فحص ال (DNA) بعد اخذ عينه من والد المغدور وابنته بان العظمة التي تم العثور عليها داخل البئر تعود للمغدور.

صحيفة الشاهد