الخميس 21 / أكتوبر / 2021

سأتحدث مع الأميركيين.. رؤوساء المستوطنات يتهمون غانتس بتعطيل البناء الاستيطاني

سأتحدث مع الأميركيين.. رؤوساء المستوطنات يتهمون غانتس بتعطيل البناء الاستيطاني
بيني غانتس

اتهم رؤساء مجالس مستوطنات الضفة الغربية وشرقي القدس، اليوم الأربعاء، وزير الحرب الإسرائيلي بيني غانتس بتعطيل أي عمليات بناء جديدة.

وبحسب بيان صدر عن رؤساء تلك المجالس، كما ورد في موقع (واي نت) العبري، فإن مجلس التخطيط الأعلى التابع للإدارة المدنية والذي يصادق على مخططات البناء في المستوطنات لم ينعقد منذ نحو 5 أشهر.

وقال شلومو نئمان رئيس مجلس غوش عتصيون، إنه توجه بالمناشدة لغانتس من أجل عقد اللجنة للموافقة على بعض المشاريع الصغيرة، لكنه تلقى منه رفض تام.

ونئمان هو أحد أعضاء حزب الليكود وقد يكون الهدف من هذه التصريحات محاولات منع بعض أحزاب اليمين من دخول حكومة يشارك فيها غانتس إلى جانب كل من نفتالي بينيت وجدعون ساعر وكلاهما من اليمين، مع يائير لابيد المحسوب على الوسط.

وطالب نئمان، ساعر وبينيت بالتدخل من أجل السماح بالبناء في المستوطنات.

ورد غانتس على تلك التصريحات بالقول إنه هو فقط من سيقرر البناء في المستوطنات وسيتحدث ويتفاوض مع الأميركيين بشأن هذا الوضع.

ووفقًا للقناة العبرية السابعة، فإن غانتس أبلغ هذه الرسالة لديفيد الحياني رئيس مجلس ما يعرف بمستوطنات يشع في غور الأدن.

وقال الحياني “الإجابات التي تلقيناها غير مقبولة لدينا، هذه السياسة خطيرة على الاستيطان، والحكومة التي تجمد البناء هي حكومة لا حق لها في الوجود”.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook