Tuesday, September 17, 2019
اخر المستجدات

ساعات تفصل السعودية عن افتتاح أول سينما بتاريخها


| طباعة | خ+ | خ-

تستعد السعودية لافتتاح أول دار عرض سينمائي، الأربعاء، تابعة لشركة “AMC” الأمريكية للترفيه، داخل مركز الملك عبد الله بالرياض.

وأعلنت هيئة الترفيه السعودية، التي يملكها صندوق الاستثمارات العامة السعودي في بيان، أنها وشركة “AMC إنترتينمنت” ستحتفيان “بهذه اللحظة التاريخية بحفل خاص يوم 18 أبريل، بحضور عدة شخصيات محلية وعالمية بارزة، إضافة إلى جهات إعلامية”.

وأشارت في وقت سابق إلى أن “الحفل سيشهد عرضاً خاصاً لأحد أفلام هوليوود الشهيرة، والذي سيتم الإعلان عنه لاحقاً، وسيكون هذا العرض هو الأول من سلسلة عروض سينمائية حصرية خلال شهر أبريل بدعوات خاصة فقط”.

وبحسب الهيئة، من المقرر أن يكون الافتتاح الرسمي للجمهور في شهر مايو المقبل، مع طرح خدمة شراء التذاكر واختبار أوقات العرض من خلال نظام متطور عبر الموقع الإلكتروني الخاص بالشركة.

وسيتم افتتاح ثلاث شاشات عرض إضافية في الربع الثالث من عام 2018 في مركز الملك عبد الله المالي، كخطوة تعكس بداية الشراكة التي من المتوقع أن تشهد افتتاح 40 مجمعاً سينمائياً تابعاً لشركة “AMC” في مختلف مناطق المملكة خلال السنوات الخمس المقبلة.

وتتوقع هيئة الترفيه السعودية فتح 50 إلى 100 دار للسينما في 25 مدينة بحلول عام 2030.

وهيئة الترفيه السعودية هيئة حكومية معنية بكل الأنشطة الترفيهية، وهي جزء أساسي في رؤية 2030 التي أطلقها ولي العهد، محمد بن سلمان، لتنويع مصادر الدخل.

ولأول مرة منذ الثمانينيات تسمح السعودية بإنشاء قاعات للسينما موجهة للمواطنين السعوديين.

وبهذه الخطوة تكون السينما قد عادت إلى السعودية بعد 35 عاماً من الغياب، وسط همود ردود الفعل بعد أن كانت هيئة كبار العلماء السعودية الأشدّ عداوةً ورفضاً لها، حتى إنها أصدرت سلسلة من الفتاوى التي تؤكد تحريمها.

وتأتي هذه الخطوة في إطار تخلي المملكة في عهد الملك سلمان، وابنه ولي العهد محمد، عن بعض الثوابت الاجتماعية السعودية المحافظة، حيث صدرت سلسلة قرارات بالتخلّي عن عدد من القوانين والأعراف الاجتماعية التي اعتمدتها البلاد على مدار عقود؛ أبرزها السماح للنساء بقيادة السيارة، ودخولهن ملاعب كرة القدم، ورعاية هيئة الترفيه للحفلات والمهرجانات الغنائية.

وأصدر العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، في 26 سبتمبر 2017، أمراً يقضي بالسماح للمرأة باستصدار رخصة قيادة سيارة للمرة الأولى في تاريخ البلاد.