Sunday, July 21, 2019
اخر المستجدات

سلوكيات الطفل الغير مقبولة.. هكذا يمكنك معالجتها


سلوكيات الطفل الغير مقبولة.. هكذا يمكنك معالجتها

| طباعة | خ+ | خ-

حاول الكثير من الأمهات تربية أبناءهم بشكل مثالي حتى يتصرفوا بشكل لائق اجتماعيا، لكن تصرف الأطفال بشكل غير مقبول يجعلهن في حيرة تجاه الطرق التربوية التي يجب اتباعها في تقويم بعض السلوكيات التي يمكن أن تفسد تربيتهم.

وفي هذا الإطار، نقدم لكم بعض التصرفات التي يقوم بها الأطفال ولا يجب تجاوزها.

عدم الاستئذان

على الرغم من أن الاعتماد على الذات من الأمور المطلوبة التي تشير إلى نضوج الطفل وبدء رحلته نحو الاستقلال عن مساعدة أهله، لكن قيامه ببعض الأشياء دون استئذان هكذا قد يجعله لا يطلب إذنك أولا، لينمو ويصبح عادة تقلقك على صغر سنه.

من الضروري سيدتي أن توضحي لطفلك بعض الحدود والخطوط العريضة حتى يترسخ في ذهنه مدى أهمية أخذ الإذن قبل القيام ببعض الأمور.

الإصرار على مقاطعة الحديث مع الآخرين

يفضل الطفل دائما اللجوء لأمه في حال واجه صعوبة في تركيب لعبته المفضلة أو حتى عندما يرغب في إخبارها بتفاصيل يومه خاصة ما إذا كانت تتضمن بعض الأحداث الشيقة لكنه طبعا لن يقوم بذلك في التوقيت المناسب، بل سيقوم بمقاطعتك أثناء الحديث مع أي شخص وهو تصرف غير لائق وسيصبح لديه عادة.

احرصي سيدتي على عدم تجاوز هذا الأمر أو الاستخفاف به لأن عادة مقاطعة الحديث ستتحول للتدخل في محادثات الآخرين كأمر طبيعي، يمكنك توضيح الأمر له بشكل مبسط حتى يفهم.

فرض الرأي والعناد

يمتاز الأطفال الصغار بالعناد في الكثير من الأحيان لكن احذري سيدتي من أن يستخدمه كوسيلة لفرض رأيه حتى ينال ما يريد أو لا ينصاع لأوامرك.

إذا لاحظت أن طفلك يقوم بعض التصرفات العنيدة عن قصد، فعليك التدخل المباشر وتنبيهه للتصرف الذي يعد غير مقبول وأنه سيكون عرضة للعقاب في حال قام بمقاومة مضادة.

الانفعال والعصبية كرد فعل

يلجأ الأطفال للعصبية والبكاء الشديد في حال تم رفض طلباتهم وهي وسيلة ناجحة تأتي أكلها حيث تسبب الإزعاج للأولياء مما يدفعهم لجعله يحصل على رغباته.

احرصي سيدتي على عدم القبول بهذا السلوك الذي يعد طريقة للضغط، مع التحلي بالصبر في مثل هذه المواقف حتى لا يعتاد الطفل على انتهاجها في كل مرة يتعرض طلبه للرفض.

اللعب العنيف

يفضل الأطفال على اختلاف أعمارهم اللعب سواء بالألعاب أو مع أخوتهم أو مع أقرانهم، لكن لا يجب أن يكون ذلك بشكل عنيف ويتضمن الضرب أو تكسير الألعاب أو تطبيق بعض المشاهد العنيفة التي يشاهدها في أفلام الكرتون.

في هذه الحالة يجب عليك سيدتي أن توضحي الأمر لطفلك وأن التصرف أو اللعب بعنف أمر ممنوع وربما يتسبب في حصول إصابات، تأكدي من مقاومة هذا السلوك قبل سن الثامنة حتى لا يعتاد على الأمر.