الإثنين 10 / مايو / 2021

سموتريتش: ربما حان الوقت لاستبدال نتنياهو

رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو
رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو

وجه رئيس تحالف “الصهيونية الدينية”، بتسلئيل سموتريتش، انتقادات شديدة اللهجة لرئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، وذلك على خلفية تصريحات نتنياهو الداعية للتهدئة في القدس وقطاع غزة.

وتأتي انتقادات رئيس تحالف “الصهيونية” قبل 10 أيام من انتهاء التفويض وتكليف نتنياهو تشكيل الحكومة، وكتب سموتريتش عند منتصف الليل تغريدة على “تويتر”، جاء فيها “بعد عمليات إرهابية لا تعد ولا تحصى، وعمليات اعتداء من قبل العدو العربي في الأيام الأخيرة، وبعد إطلاق وابل من القذائف الصاروخية من قطاع غزة على بلدات الجنوب، نتنياهو دعا إلى تهدئة الخواطر من قبل كافة الأطراف؟، ربما فعلا حان الوقت لاستبداله”.

وزير إسرائيلي: إطلاق الصواريخ على مستوطنات غلاف غزة تحدٍ لوجودنا

وتعليقا على هجوم سموتريتش، رد عضو الكنيست ميكي زوهار، قائلا “لقد تجاوز حزب سموتريتش نسبة الحسم بفضل تبرع الليكود للحزب بـ3 مقاعد، فالقليل من الخجل والحياء لن يضر”.

ورد رئيس تحالف “الصهيونية الدينية” على ذلك بالقول “ما هذا الهراء، لو كل واحد أدعى أنه تبرع لي بـ3 مقاعد لحصلت على 15 مقعدا، نتنياهو لم يقدم لي أي خدمة شخصية، وطوال الوقت أكدت بأنني لست ملتزما له شخصيا، وإنما لقيم اليمين والصهيونية الدينية”.

وخلافا للهجوم الذي شنه سموتريتش، بدا شريكه عضو الكنيست إيتمار بن غفير، أكثر دبلوماسية، حين قال “لا أريد أن أسقط نتنياهو، أريد تشكيل حكومة معه”. لكنه أضاف “تصريحات نتنياهو لم تكن موفقة، نحن اليهود نقتل ويتم الاعتداء علينا، ونتنياهو يلتزم الصمت، في نظري هذا وصمة عار”.

ودعا نتنياهو في ختام مشاورات أمنية، أمس السبت، إلى “تهدئة النفوس من كل الأطراف” في القدس، وإلى “الاستعداد لكافة السيناريوهات في غزة”.

وقال نتنياهو إنه استمع إلى عرض وضع من مفتّش جهاز الشرطة، وإنه “يريد أولا ضمان القانون والنظام.. نحن نحافظ على حرية العبادة مثل كل عام، لكل السكان ولكل الزوار في القدس”.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن