الجمعة 24 / سبتمبر / 2021

شاب يطرد السوريين من أمام جمعية إغاثية ويجبر العاملين على توزيع المساعدات للبنانيين فقط (شاهد)

شاب يطرد السوريين من أمام جمعية إغاثية ويجبر العاملين على توزيع المساعدات للبنانيين فقط (شاهد)
لبناني يحرم المساعدات الإنسانية عن السوريين

انتشر تسجيل مصور على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، لمواطن لبناني يعترف بطرد لاجئين سوريين من أمام إحدى الجمعيات الخيرية في لبنان.

وظهر الشاب اللبناني والذي لم يعرف اسمه، خلال التسجيل، من أمام جمعية “برج حمود” بالقرب من كنيسة “مار يوسف” في لبنان، مؤكدا نزوله برفقه شبان لبنانيين إلى أمام الجمعية وطرد السوريين أثناء تلقيهم المساعدات من الجمعية.

وسبق أن أكّد موقع ميديابارت (Mediapart) الفرنسي، أن 9 من كل 10 لاجئين سوريين تقريبا في لبنان يعيشون تحت خط الفقر المدقع بسبب الأزمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وكذلك بسبب انهيار قيمة المساعدات المالية التي ضمنت بقاءهم على قيد الحياة حتى الآن.

وأكد أن اللاجئين السوريين، الذين كانوا معرضين للخطر قبل بداية التدهور المهول للوضع الاقتصادي في لبنان نهاية 2019، باتوا الآن يدفعون ثمنا باهظا لأزمة صنفها البنك الدولي ضمن “أسوأ 3 أزمات إنسانية في العالم” منذ منتصف القرن الـ19.

ويعيش في لبنان نحو 1.5 مليون نازح سوري غادروا بلادهم بسبب ظروف الحرب، منهم حوالي 855 ألفا مسجلون رسميا لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وهو ما يقارب ربع سكان لبنان.

 

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook