السبت 24 / سبتمبر / 2022

صحيفة: الجهاد الإسلامي أبلغ الوسطاء بأن مسيرة الأعلام في القدس تعني الحرب

صحيفة: الجهاد الإسلامي أبلغ الوسطاء بأن مسيرة الأعلام في القدس تعني الحرب

كشفت صحيفة (إسرائيل هيوم) العبرية عن أن الجهاد الإسلامي في غزة أبلغ مصر والأمم المتحدة رسالة واضحة مفادها بأنه اذا نفذت إسرائيل مسيرة الاعلام فإنها سترد فورا .

وقالت الصحيفة العبرية أنه تم نقل رسالة مماثلة من حركة الجهاد الإسلامي إلى قطر عبر المندوب القطري محمد العمادي المتواجد حاليا في قطاع غزة، قائلة: “إذا كنتم تريدون وقف التصعيد فمرحبا، وإلا فسيكون هناك ردا على ذلك، لا يمكننا أن نبقى صامتين”، ومع ذلك ليس من الواضح ما سيكون رد الفعل والشكل الذي سيتخذه حسب الصحيفة.

وقال مصدر في غزة إن لدى بعض الفصائل في غزة استعداد عام للدخول في مواجهة مع إسرائيل رغم الثمن الذي قد ينطوي عليه ذلك. وبحسبه، فإن حركة الجهاد الإسلامي تقود خطا متشددا، وفي حال قررت المنظمة تصعيد الموقف بعد الإجراءات التي اتخذتها إسرائيل، ستجد حماس صعوبة في الوقوف في طريق الجهاد.

وأضافت الصحيفة أن أي مشاهد تأتي من القدس حول مسيرة الأعلام فإن الفصائل بغزة ستكون مستعدة للرد رغم أن حماس لن ترغب في جر غزة إلى الحرب لأنها ماديا تعلم بأنها لن تستفيد منها ورغم أن موكب مسيرة الاعلام كانت تتم خلال السنوات الماضية دون مشاكل “موضحة” بالنسبة لحماس الهدف ليس فقط الحفاظ على الأقصى ولكن أن تفي بالتزاماتها العلنية أمام الجمهور والتضحية بخسارة الرأي العام “.

وتقول (إسرائيل هيوم) “هناك شعورمتوتر في شوارع غزة ووصفه أحد سكان غزة بأنه جو حرب وطائرات الاستطلاع في الهواء باستمرار وكأن شيئاً ما سيحدث والناس يخافون من تصعيد محتمل ، ولا يريدون حرباً”.

وأضاف المصدر أن “حماس تقرأ الصورة وتحلل الوضع السياسي في إسرائيل” وتفضل المنظمة أن ترى زعيما قويا في إسرائيل يستطيع أن يقول لا لمسيرة الأعلام وترى أيضا رئيس وزراء ضعيف وضغط عضو الكنيست منصور عباس وريناوي الزعبي ولا تزال حماس تخشى اغتيال قادتها والآن هناك صمت في هذا الموضوع ومقلق فيما يعتقدون بحماس أن بينت قد يقدم على تنفيذ اغتيالات للحصول على شعبية أكبر”.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن