Sunday, September 20, 2020
اخر المستجدات

صحيفة لبنانية: المقاومة بغزة أبلغت الوسيط المصري أن الهدوء على حدود القطاع ينتهي قريبًا


صحيفة لبنانية: المقاومة بغزة أبلغت الوسيط المصري أن الهدوء على حدود القطاع ينتهي قريبًا

| طباعة | خ+ | خ-

قالت صحيفة لبنانية، اليوم السبت، إن تنصل إسرائيل من التزاماتها مع غزة ، جعل فصائل المقاومة، تعمل على تفعيل أدوات الضغط على الاحتلال.

وبحسب صحيفة (الأخبار) اللبنانية، فإن فصائل المقاومة، أبلغت الوسطاء، أنه لا هدوء مع استمرار التضييق على غزة.

وأضافت الصحيفة أنه مع اقتراب موعد انتهاء المنحة القطرية لقطاع غزة، عاد التصعيد على طول حدود القطاع، بعد أسابيع من الهدوء المتبادل بين المقاومة وإسرائيل.

وبيّنت أن المقاومة أعادت تدريجياً، تفعيل أدوات الضغط ضد الاحتلال، بادئةً بالبالونات الحارقة، التي دفعت وزير الأمن الإسرائيلي، بني غانتس، إلى تجديد تهديداته لغزة، والتوجيه بقصف عدد من المواقع العسكرية فيها.

وبحسب الصحيفة، فإن حركة حماس ، وبقية الفصائل، أبلغت الوسيط المصري، بأن فترة الهدوء على حدود القطاع ستنتهي قريباً، مع استمرار الاحتلال في التضييق الاقتصادي، وعرقلة تنفيذ مشاريع تنموية كبيرة داخل غزة يمكنها إحداث نقلة في حياة السكان.

كما ورجحت المصادر أن تزداد وتيرة التصعيد على طول حدود القطاع خلال الأيام المقبلة، في ظل توقعات بأن ترد المقاومة على أي اعتداء يُنفذه الاحتلال على غزة، بما في ذلك الردّ عبر إطلاق الصواريخ.

وتتزامن هذه التطورات مع اقتراب موعد انتهاء المنحة القطرية، وسط غياب أي بوادر إلى نية القطريين تجديدها لستة أشهر أخرى كما جرت العادة خلال العامين الماضيين. وتنتهي المنحة أواخر نهاية الشهر الجاري، بعد تجديدها – مع تقليصها – من قِبَل أمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، في آذار/ مارس الماضي، وفق ما كرته الصحيفة.

وخلال اليومين الماضيين، أُطلقت من قطاع غزة مئات البالونات التي تحمل مواد متفجرة وأخرى حارقة تجاه مستوطنات غلاف غزة، ما أدى إلى وقوع عدد كبير من الحرائق، بحسب وسائل إعلام عبرية.

وذكر مراسل (القناة الـ13)، ألموغ بوكير، أن بالونات حارقة أُطلقت من القطاع، أدت نيرانها إلى التهام 3 آلاف دونم من منطقة كيبوتس بئيري، فيما أشار المراسل العسكري لموقع (واللا)، أمير بوخبوط، إلى أن البالونات تَسبّبت في حريق ضخم في مستوطنة نير عام، لم تتمّ السيطرة عليه إلا بعد الاستعانة بفرق إطفاء من عسقلان وكريات جات، لافتاً إلى أن وحدات الهندسة التابعة لجيش الاحتلال فكّكت عدداً من البالونات الأخرى التي تحمل موادّ متفجّرة.

ويوم الخميس الماضي، أعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال، أن الطائرات الحربية الإسرائيلية، أغارت على بنية تحتية تابعة لحركة حماس في شمال قطاع غزة.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، إن تلك الغارات تعد ردًا على إطلاق البالونات الحارقة من القطاع نحو مستوطنات غلاف غزة خلال أمس الخميس.