Tuesday, November 12, 2019
اخر المستجدات

عريقات يكشف عن الملفات التي سلمها الرئيس عباس لكيري


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم / وكالات

أكد صائب عريقات مسئول دائرة المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية  أن كيري لم يحمل في جعبته أي شيء جديد يشجع الفلسطينيين للمضي قدما في عملية السلام، موضحاً أن كيري أكد للقيادة خلال الاجتماع التزام بلاده بخيار حل الدولتين على أساس حدود الرابع من حزيران من العام 1967.
وكشف عريقات عن طلب “كيري” بضرورة تهدئة الأوضاع الميدانية، للبدء بعملية السلام والعودة للمفاوضات، غير أن كبير المفاوضين أكد للجانب الأمريكي بأن الموقف الفلسطيني “ثابت” وذلك يتطلب وقف الاعتداءات الإسرائيلية تجاه شعبنا، والاعدامات الميدانية، ووقف الاستيطان، والإفراج عن الدفعة الرابعة والاخيرة من الأسرى المعتقلين منذ ما قبل أوسلو.
وأوضح عريقات، أن الجانب الفلسطيني اوضح لـ”كيري” أنه لم يصعد ميدانيا، مشيراً إلى ان حكومة بنيامين نتنياهو هي التي تصعد الأوضاع بعمليات القتل والجرائم والإعدامات التي ترتكبها كل يوم.
وحول تصريحات نتنياهو التي أدلى بها اليوم بأن الاستيطان لن يتوقف في الضفة الغربية، قال عريقات أن ذلك بمثابة رد على الأخير، ورفض لخيار حل الدولتين بل وتدميرها.
وقال: “عندما خير نتنياهو بين السلام والاستيطان، اختار الإملاءات والاستيطان، وعليه فهو يتحمل المسؤولية عن تدمير خيار الدولتين والتدهور الحاصل الآن”.
وقال : “ان الرئيس عباس سلم كيري 5 ملفات (…) يتعلق الملف الأول بأعداد الجرحى والشهداء الذين قضوا برصاص جيش الاحتلال والمستوطنين، والملف الثانية عمليات هدم البيوت، والملف الثالث متعلق باحتجاز الاحتلال لـ 36 جثمان شهيد، والملف الرابع ارتفاع وتيرة اعمال البناء الاستيطاني، والملف الخامس والأخير استمرار حملات التحريض الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني والقيادة”.
من جانبه قال كيري، قبل أن يغادر رام الله متجها إلى مدينة القدس “أنا هنا مبعوث من الرئيس باراك أوباما للعمل على تهدئة الأوضاع ووقف العنف