Tuesday, October 15, 2019
اخر المستجدات

عريقات: 4 متطلبات على حماس فعلها لإنجاز المصالحة وإسقاط صفقة القرن


عريقات: 4 متطلبات على حماس فعلها لإنجاز المصالحة وإسقاط صفقة القرن

| طباعة | خ+ | خ-

وجه امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات رسالة إلى حركة حماس، بشأن ملف المصالحة الفلسطينية ، مطالبا إياها بالالتزام بـ 4 أمور لإنهاء الانقسام وإسقاط صفقة القرن .

وقال عريقات لقناة الغد، يوم الاثنين: ” يجب على حركة حماس إنهاء (الانقلاب) في قطاع غزة وتغليب المصلحة الوطنية العليا للشعب الفلسطيني، وتمكين حكومة الوفاق في قطاع غزة، وتنفيذ اتفاق المصالحة الموقع في اكتوبر 2017، والذهاب إلى انتخابات عامة”.

وأشار إلى أنه “في حال وافقت حماس على ذلك عندئذ تظهر جديتها في الانخراط في ملف المصالحة”.

وأضاف عريقات أن ” حركة حماس تدرك جيداً أن الاستمرار في الاستحواذ على قطاع غزة سيسهل تمرير صفقة القرن التي بدأ تنفيذها من هناك (القطاع)”.

وأكد أن “مصر لم ولن تدخر جهدا في دفع ملف المصالحة قدما”، مؤكدا أن الشعب الفلسطيني أمام واقع يحتم فيه على حركة حماس تمكين حكومة الوفاق الوطني، وإجراء الانتخابات العامة من أجل هزيمة إملاءات ترامب، حيث لا يمكن الوقوف في مواجهة صفقة القرن دون إنهاء الانقلاب في قطاع غزة.

وجدد عريقات تأكيده على أنه “لا دولة في قطاع غزة ولا دون غزة”.

زيارة الأردن

وعن زيارته برفقة اللواء ماجد فرج مدير جهاز المخابرات الفلسطينية إلى المملكة الأردنية الهاشمية، أوضح “تأتي هذه الزيارة من باب تنسيق المواقف المستجدة مع الشقيقة المملكة الأردنية”.

وقال عريقات إن الأردن أكد أن المنطقة لن تنعم بالأمن والاستقرار والسلام الشامل دون إنهاء الاحتلال وايجاد حل سياسي عادل يلبي الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني وخصوصا حقه في الحرية والدولة على ترابه الوطني، وأن حل الدولتين هو السبيل الوحيد لحل الصراع وتحقيق السّلام الشامل والعادل”.

وبحسب عريقات فإن المسؤولين الأردنيين أطلعوا الوفد الفلسطيني على الاتصالات التي تجريها المملكة بقيادة الملك لدعم الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة.

وعن وجود حراك سياسي لكسر الجمود، الذي أصاب عملية السلام، أكد عريقات ذلك، وقال: “يوجد حراك سياسي حقيقي من أجل كسر الانسداد السياسي، ولكن موقفنا وموقف الدول العربية واضح وهو أن يكون على أسس إنجاز الحقوق الفلسطينية الأساسية”.

وبشأن الاتصالات مع القيادة المصرية، أكد عريقات أن القيادة الفلسطينية على اتصال دائم مع نظيرتها المصرية، لتنسيق المواقف المشتركة.

دعم مصري

وأوضح عريقات، أن القيادة المصرية أطلعتهم على نتائج لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي بمبعوثي الإدارة الأمريكية، والتي أكدت خلالها مصر للوفد الأمريكي على الموقف الفلسطيني والعربي الداعم للقضية الفلسطينية.

وبشأن استئناف عملية السلام، بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل، أكد عريقات أن القيادة الفلسطينية قدمت كل ما لديها من فرص ممكنة للإدارة الأمريكية من أجل صنع السلام، ولكنها (الإدارة الأمريكية) اختارت الاحتلال الإسرائيلي.