الجمعة 02 / ديسمبر / 2022

عززي علاقتك الروحية مع زوجك في رمضان بهذه الخطوات

عززي علاقتك الروحية مع زوجك في رمضان بهذه الخطوات
عززي علاقتك الروحية مع زوجك في رمضان بهذه الخطوات

السعي وراء زواج سعيد مهمة لا تقع على عاتق الزوجة فقط، بل الزوج أيضا. وقد يبتعد بعض الأزواج عن تعزيز العلاقة الزوجية والمشاركة في أيام رمضان، غير مدركين أنه حتى في أيام رمضان يمكنهما إرساء أسس الزواج المبارك ليستمر على مدار العام إن شاء الله.

وعلى الرغم من أنه لا يسمح للأزواج بأن يكونوا حميمين بالدرجة الكاملة أثناء الصيام، إلا أن هناك العديد من الطرق الأخرى للتعبير عن حبهما لبعض خلال شهر رمضان.

1- خصصي وقتا لزوجك

قد تتساءل المرأة، كيف أجد الوقت لنفسي خلال شهر رمضان، لأجد الوقت الذي أقضيه مع زوجي؟ بصراحة، يمكن أن تكون الحياة بمثابة إعصار خلال شهر رمضان، خاصة مع وجود أطفال صغار، حيث هناك الكثير لنفعله خلال الشهر الكريم. ومع ذلك، فإن ما يهدئ هذا الإعصار غالباً هو التفكير في وجهتنا النهائية؛ الجنة. وكيف نحقق الجنة؟ من سبل دخول المرأة الجنة إرضاء زوجها، كما قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم: “أيما امرأة ماتت وزوجها راضٍ عنها دخلت الجنة” رواه الترمذي.

فتخصيص الوقت لزوجك هو هدف يجب على كل زوجة أن تسعى إليه، خاصة في شهر رمضان المبارك، حيث تتضاعف المكافآت بشكل لا يحصى. تعدد نواياك عندما تنوي إرضاء زوجك: زيادة صبرك على عيوبه، السيطرة على غضبك، أن تكوني أكثر لطفاً؛ حتى تحصلي على أجر متعدد لكل من هذه النوايا إن شاء الله.

2- الدعاء

المشاركة في الدعاء مع الزوج والتقرب من الله في رمضان فيه فرص لا حصر لها لقبول الدعاء. لذلك، من أجل السعادة الدائمة حقاً، اجعلي دعاءً وافراً أن يبارك الله سبحانه وتعالى على زواجك ويزيد من المحبة والتفاهم بينك وبين زوجك.

3- تناولي السحور والإفطار مع زوجك

إحدى الطرق التي يمكنك من خلالها قضاء الوقت مع زوجك هي تناول السحور والإفطار معه. فهذه طريقة جميلة للتواصل مع بعضكما البعض خلال شهر رمضان. علاوة على ذلك، توفر هذه الأوقات فرصة عظيمة لكلٍ منكما لمناقشة تقدمكما فيما يتعلق بأهداف رمضان الخاصة بكما ولتذكير بعضكما الآخر بأنكما تصومان في سبيل الله سبحانه وتعالى. ويمكنك حتى إشراك الأطفال في هذه المناقشات. الهدف هو الحصول على بيئة خالية من الإجهاد وهادئة للتواصل عاطفياً والاستمتاع بصحبة بعضنا البعض.

4- اطلبي من زوجك المساعدة

طريقة رائعة لإظهار اهتمامك بزوجك هي طلب مساعدته في أكثر الأوقات توتراً؛ ستعرفين هذا جيداً إذا كنتِ أماً مع أطفال صغار. هناك العديد من الطرق التي يمكن للأزواج من خلالها مساعدة زوجاتهم خلال شهر رمضان، مثل تحميل غسالة الصحون، أو مراقبة الأطفال، أو المساعدة في تحضير السحور ووجبة الإفطار. بالتأكيد ، فإن وجود يد العون هو موضع تقدير كبير ويزيد من الحب بين الزوج والزوجة لأنهما يفعلان نفس الشيء معاً. وذكِّري زوجك بالمكافأة الكبيرة التي تتعلق بمساعدة الآخرين، خاصة في شهر رمضان.

5- التزود من المعرفة كزوجين

طريقة أخرى فعالة للزوجين لزيادة حبهما لبعضهما البعض خلال شهر رمضان هي متابعة المحاضرات الإسلامية معاً حول الزواج في الإسلام، وحقوق الأزواج والزوجات في الإسلام، وما إلى ذلك. يمكن الاستماع إلى المحاضرات الإسلامية أو قراءة المواد الإسلامية من الكتب معاً في أي وقت على مدار اليوم، وهي طريقة رائعة ليس فقط لاكتساب المعرفة، ولكن أيضاً لقضاء وقت ممتع معاً، والتي يمكن مناقشتها أثناء الإفطار.

6- شجعا بعضكما البعض

شجعا بعضكما على قراءة القرآن يوميا، وحفظ السور والأدعية، والصلاة في أوقاتها خلال شهر رمضان. مع كل كلمة تشجيع مخلصة يأتي أجر وفير. ومع كل كلمة تشجيع متبادلة، تذكير بحبكما لبعضكما البعض، لأن الأحباء فقط يشجعون بعضهم ليكونوا أفضل ما يمكن أن يكونوا في هذه الدنيا من أجل الوصول إلى الجنة معا.

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن