Monday, October 14, 2019
اخر المستجدات

عكرمة صبري: القدس شأنها شأن مكة المكرمة والمدينة المنورة


| طباعة | خ+ | خ-

حذر رئيس الهيئة الإسلامية العليا الشيخ عكرمة صبري، اليوم الاثنين، من استمرار تزايد الأخطار التي تحيط بالمسجد الأقصى المبارك، من قبل المخططات الإسرائيلية التي تستهدف مدينة القدس المحتلة.

وقال صبري: إن ما تتعرض له مدينة القدس تضعنا جميع المسلمين في العالم أمام مسؤولياتهم لنصرة مدينة القدس، لاسيما ونحن اليوم تحتفل بذكرى الإسراء و المعراج، وهذه الذكرى هي التي تحفز الكل لإنقاذ الأقصى و لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي عن هذه المدينة المباركة المقدسة .

وأضاف، و هذه الذكرى العطرة تذكرنا بالمسجد الأقصى المبارك بمسرى نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وبمعراجه إلى السموات العلا، فمدينة القدس هي بوابة الأرض إلى السماء بعروج سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم ليلة الإسراء و المعراج وهي بوابة السماء إلى الأرض بنزول الأنبياء والرسل إلى الأرض ليؤم بهم سيد البشرية محمد صلى الله عليه وسلم ، وأيضا لمشروعية الصلاة التي هي ركن من أركان الإسلام في سماء القدس.

وأوضح، أن هذه الذكرى العطرة تذكر و تنادي بأن الأقصى في خطر،بل في أخطار، و أن اليهود طامعون بالمسجد الأقصى المبارك بكل ما تحمل هذه الكلمة من معاني، وأن الأقصى يناديكم ، كما أن مدينة القدس تناديك.

وشدد صبري على أهمية توجيه بوصلة الدفاع نحو مدينة القدس قائلا: نعم لا يجوز أن تنحرف هذه البوصلة عن مدينة القدس لان مدينة القدس هي المحور و المرتكز بمعجزة الإسراء و المعراج ، وهي محور القضية الفلسطينية ، ولا يجوز الانشغال عنها ، ونقول للعرب و المسلمين إن مدينة القدس شأنها شأن بمكة المكرمة و المدينة المنورة ، ولا يجوز الإغفال عنها والله سبحانه سيحاسب كل من يقصر بحق القدس و الأقصى.