الإثنين 25 / أكتوبر / 2021

علامات تحذيرية للتوقف عن حمية الكيتو على الفور

علامات تحذيرية للتوقف عن حمية الكيتو على الفور
علامات تحذيرية للتوقف عن حمية الكيتو على الفور

نظام “الكيتو” يعتمد على الأطعمة العالية الدهون والمنخفضة الكربوهيدرات وهو من أهم الأنظمة التي تساعد الأشخاص على إنقاص الوزن بسرعة.

يعتمد النظام على تعديل التمثيل الغذائي عن طريق استهلاك كميات محددة ومعينة من الأطعمة، لكن هذه الخطة ليست مناسبة للجميع، وحذر العديد من الأطباء من اتباع الكيتو لفترة طويلة.. في ما يلي مجموعة من العلامات التحذيرية التي تخبرك بضرورة التوقف عن اتباع نظام “الكيتو”، منها:

الشعور بالتعب

تعتبر الكربوهيدرات مصدر الطاقة المفضل للجسم؛ لذا يؤدي الاستغناء عنها إلى بعض الإرهاق.

الشعور بالغثيان أو القيء

يشعر العديد من الأشخاص بالغثيان والقيء وكذلك الدوار بعد فترة وجيزة من اتباع نظام الكيتو، وإذا لم يكن الشخص مستعداً للتأقلم مع هذه الأعراض، فيجب الابتعاد عن هذا النظام الغذائي، وينصح الأطباء بتناول الكثير من الماء لتقليل الأعراض.

الصداع

يسبب نظام الكيتو أيضاً الصداع، فعند اتباع هذا النظام، يميل الجسم إلى التخلص من السوائل بشكل أسرع، بالإضافة إلى ذلك يمكن أن يؤدي انخفاض مستويات الأنسولين بسبب تناول كمية أقل من الكربوهيدرات إلى العبث بمستويات “الكهرل”، الذي يسبب الإصابة بالجفاف، ما يسبب ألماً في الرأس.

الإصابة بالإمساك

يعتبر منع الكربوهيدرات مفتاح نجاح حمية الكيتو، لكن اتباعه يعني فقدان نوع مهم جداً من الكربوهيدرات، مثل: الألياف، وكلما طالت مدة اتباع نظام غذائي منخفض الألياف، كلما تباطأت عملية الهضم؛ لذا يمكن أن يؤدي الإمساك الطويل الأمد إلى مضاعفات، مثل: البواسير أو انسداد الأمعاء.

الإصابة بالإسهال

يمكن أن تؤدي زيادة تناول الدهون إلى التأثير في الجهاز الهضمي، وإذا لم يكن الجسم معتادًا استقلاب كميات كبيرة من الدهون، فإنه يقوم بالتخلص منها؛ لذا تزداد الحاجة لدخول المرحاض.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook