الأحد 11 / أبريل / 2021

“عملية إعدام” غريبة.. إيران تشنق جثة سيدة لإرضاء حماتها

صورة تعبيرية

أقدمت السلطات الإيرانية، على تنفيذ حكم الإعدام بحق سيدة، على الرغم من أنها توفيت بنوبة قلبية قبل موعد اعدامها بأيام.

وبحسب ما نشرت صحيفة (ذا تايمز) البريطانية ومرصد حقوق الإنسان الإيراني، فإن امرأة إيرانية توفيت بنوبة قلبية، قبل أيام من تنفيذ حكم الإعدام بحقها، بعد إدانتها بقتل زوجها، غير أن السلطات قامت بشنق جثتها.

ووفقا لرسالة من محاميها، فإن زهرة إسماعيلي، كانت تنتظر دورها في المشنقة، الأربعاء الماضي، لإدانتها بقتل زوجها، الا أنها سقطت ميتة إثر نوبة قلبية بعد إجبارها على مشاهدة 16 رجلا يشنقون أمامها.

وأوضح أن سلطات سجن “رجائي شهر”، سيء السمعة، في كرج، إحدى ضواحي العاصمة طهران، قامت بشنق جثتها تنفيذا لطلب حماتها التي أرادت مشاهدتها وهي مشنوقة.

وأوضح المحامي أن السلطات شنقت جسدها الميت، وركلت والدة الضحية، المقعد من تحت قدميها حتى تتمكن من رؤية جثة زوجة ابنها على حبل المشنقة لبضع ثوان.

وكانت زهرة الأم لطفلين، قد أدينت بقتل زوجها، علي رضا زماني، المسؤول في وزارة المخابرات الإيرانية، لكن محاميها قال إنها أقدمت على قتله دفاعا عن نفسها وأطفالها وأنه كان يعاملهم بشكل عنيف.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن