Wednesday, August 21, 2019
اخر المستجدات

غزة تتوقع تحقيق الاكتفاء الذاتي من البطيخ في 2014


| طباعة | خ+ | خ-

توقعت وزارة الزراعة في الحكومة الفلسطينية بغزة أن يصل الإنتاج المحلي لفاكهة البطيخ خلال الموسم الحالي إلى 30 ألف طن.

وقال وزير الزراعة، علي الطرشاوي، خلال حفل افتتاح موسم البطيخ الذي نظمته وزارته، اليوم الخميس، في أحد الأراضي المزروعة بالبطيخ في مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة: “نتوقع أن يصل انتاج البطيخ المزروع محلياً في القطاع للعام الحالي 2014 إلى 30 ألف طن، وبهذا نكون قد حققنا اكتفاء ذاتيا”.

وأضاف: “كان قطاع غزة يستورد 20 ألف طن سنوياً من البطيخ، وينتج 10 آلاف طن، لكن هذا العام تمكنا من إنتاج 30 ألف طن وبذلك نكون قد حققنا اكتفاء ذاتياً من فاكهة البطيخ”.

وأشار إلى أن أكثر من 4 آلاف دونم (الدونم يساوي 1000 متر مربع) يتم زراعتها بفاكهة البطيخ في قطاع غزة.

وأوضح أن وزارة الزراعة منعت استيراد البطيخ لدعم المزارع الفلسطيني، وتنمية قطاع الزراع المحلي.

من جانبه، قال رئيس قسم الخضار في وزارة الزراعة حسام أبو سعدة: إن “موسم البطيخ موسم مميز لهذا العام ومن المتوقع أن ينتج الدونم الواحد (الدونم يساوي 1000 متر مربع) 8 طن من البطيخ”.

وأوضح أبو سعدة في حديث مع وكالة “الأناضول” أن جودة البطيخ الذي ينتجه قطاع غزة عالية بفضل استخدام المزارعين في غزة طرقاً حديثة للزراعة.

وكانت وزارة الزراعة أعلنت، في وقت سابق، أن المزارعين الفلسطينيين في قطاع غزة تمكنوا من تحقيق “اكتفاء ذاتي” شبه كامل في منتجاتهم الزراعية من فئة الخضار بنسبة تصل إلى 97%، وبمعدل 70% من الفواكه.

ويتم زراعة 80 ألف دونم في قطاع غزة بأنواع الفواكه، ويعمل فيها قرابة 40 ألف مزارع فلسطيني.

كما يزرع القطاع ما يعادل الـ 50 ألف دونم من منتجات الخضار، ويعمل فيها 25 ألف مزارع، و25 ألف عامل، بحسب وزارة الزراعة.

ويخضع قطاع غزة لحصار فرضته إسرائيل منذ فوز حركة المقاومة الإسلامية “حماس” في الانتخابات التشريعية عام 2006 ، وشددته عقب سيطرة الحركة على القطاع في صيف العام 2007.

وتعتمد (إسرائيل) معبر “كرم أبو سالم” والواقع أقصى جنوب شرق مدينة رفح بين مصر وغزة وإسرائيل معبرا تجاريا وحيدا بعد أن أغلقت كافة المعابر التجارية في منتصف يونيو/حزيران عام 2007 عقب سيطرة حركة حماس على غزة.

ولا تسمح (إسرائيل) سوى بإدخال عدد وكميات محدودة من احتياجات القطاع عبر المعبر، وتمنع إدخال مواد البناء، والمواد الخام الخاصة بالمصانع.