Wednesday, October 23, 2019
اخر المستجدات

فتح: حشود السرايا بغزة تراهن على الرئيس عباس رفع الظلم


صورة تعبيرية

| طباعة | خ+ | خ-

قالت حركة فتح بقطاع غزة إن: “الآلاف المؤلفة من الموظفين وأبناء حركة فتح وإلى جانبهم أبناء شعبنا الذين يدعمونهم في مواقفهم العادلة، يراهنون على موقف الرئيس محمود عباس بالتدخل العاجل لتحقيق العدالة والإنصاف والمساواة لهم، أسوة ببقية موظفي السلطة”.

واحتشد آلاف المواطنين السبت في ساحة السرايا وسط مدينة غزة، احتجاجًا على قرار الخصم من رواتب موظفي السلطة الفلسطينية، ورددوا هتافات غاضبة تطالب برحيل رئيس الحكومة رامي الحمد الله، ووزير ماليته شكري بشارة.

وأضافت الحركة في تصريح بعد ظهر السبت لنائب أمين سر المجلس الثوري فايز أبو عيطة، أن حشود ساحة السرايا، تؤكد التفافها ودعمها التام للسيد الرئيس، وتناشده بإلغاء الإجراءات التعسفية الظالمة التي اتخذتها حكومة الحمد الله بحقهم، وطالبت مرتباتهم وقوت أبنائهم.

وأكد أبو عيطة أن هذه الحشود هتفت لوحدة الشعب الفلسطيني في جناحي الوطن على قاعدة وحدة الهدف والمصير.

وشدد على أن هذه الآلاف تعد المخزون الاستراتيجي لحركة فتح، ولم تتخلِ يومًا عنها ووقفت إلى جانبها في كل المحطات والمراحل التاريخية الهامة والمفصلية.

ولفت إلى أن أنها شكلت “حصنًا أميناً للقيادة الفلسطينية من كل المؤامرات التي كانت تستهدفها وتستهدف المس بشرعيتها”.

وكانت الحكومة قررت خصم 30% من قيمة رواتب موظفي السلطة الفلسطينية في قطاع غزة، الأمر الذي أثار ردود فعل غاضبة.