الجمعة 26 / فبراير / 2021

فرانس برس: البنتاغون يطلق “إشارة قوية” للتهدئة مع إيران

فرانس برس: البنتاغون يطلق
فرانس برس: البنتاغون يطلق "إشارة قوية" للتهدئة مع إيران

قال مسؤول في “البنتاغون” اليوم الأربعاء، إن أمريكا لا تخطط إرسال حاملة طائرات، بدل تلك المنسحبة من الخليج، فيما وصف بأنه “إشارة قوية للتهدئة مع إيران”.

وقال مسؤول في “البنتاغون”، في تصريحات نقلتها وكالة (فرانس برس): “نعلن بالطبع مغادرة حاملة الطائرات الأمريكية (يو إس إس نيميتز)، من الخليج بعد 9 أشهر من الانتشار”.

وتابع المتحدث باسم “البنتاغون”، جون كيربي: “حاملة نيميتز، تغادر منطقة المسؤولية القيادة المركزية، التي تغطي الشرق الأوسط بأكمله”.

وكانت حاملة الطائرات قد انتشرت في سبتمبر/أيلول، لمراقبة تحركات إيران، وردع طهران عن أي اعتداء على القوات الأمريكية في المنطقة.

وأشار كيربي خلال إيجاز صحفي إلى أن وزير الدفاع لويد أوستن يعتبر أن لدينا تواجدًا قويًا بدرجة كافية في الشرق الأوسط، للرد على أي هجوم.

وردا على سؤال حول ما إذا كان رحيل هذه القوة البحرية إشارة استرضاء لإيران، شدد الناطق باسم البنتاغون على أن “الوزير كان يدرس البيئة الجيواستراتيجية عندما وافق على سحب حاملة الطائرات”.

لكنه أضاف أن الحركة تمليها أيضًا المدة الطويلة بشكل استثنائي، لهذا الانتشار وضرورة الحفاظ على السفن.

ولم يذكر المتحدث ما إذا كان سيتم استبدال نيميتز بحاملة طائرات أخرى في الخليج. وقال فقط “نحن نقيم باستمرار مستوى التهديد. نحاول باستمرار الرد على هذا التهديد بالقدرات المناسبة”.

وأكملت نيميتز بالفعل انتشارًا طويلًا بشكل استثنائي لمدة 270 يومًا، أولاً في منطقتها الأصلية في المحيط الهادئ ثم في الشرق الأوسط، حيث عبرت في الخليج وقبالة الصومال أثناء انسحاب القوات الأمريكية من هذه البلدان.

ويريد الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن العودة إلى اتفاق 2015، الذي كان من المفترض أن يمنع طهران من حيازة أسلحة ذرية، والذي انسحب منها سلفه دونالد ترامب في 2018.

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن