الأربعاء 05 / أكتوبر / 2022

فرقة أمريكية تلغي حفلين في “إسرائيل” تضامنا مع الفلسطينيين

فرقة أمريكية تلغي حفلين في
فرقة Big Thief

أدت حملة موجهة لفرقة أمريكية شهيرة بموسيقى الروك إلى إلغاء حفلين لها في “إسرائيل”، تضامنا مع الشعب الفلسطيني.

وكانت فرقة Big Thief أصدرت بيانا قبل أسبوع، أكدت فيه مشاركتها، قبل أن تتراجع أمام الحملة، وتعلن في بيان نشرته على صفحتها على موقع “إنستغرام”، أمس الخميس، أنها لن تؤدي أي عروض في “إسرائيل”؛ وذلك دعما للشعب الفلسطيني.

وكان من المقرر أن تؤدي الفرقة الأمريكية عرضين في تل أبيب. وقالت في بيانها: “إننا نعارض الاحتلال غير الشرعي والقمع المنهجي للشعب الفلسطيني”.

فرقة Big Thief

كما ردت الفرقة على انتقادات وجهها منشور سابق يدافع عن عروضها في إسرائيل، وقالت في البيان “إنه على الرغم من اعتقادهم أن الموسيقى يمكن أن تكون علاجا، فإن الفرقة تدرك الآن أن العزف في إسرائيل لن يساعد الشعب الفلسطيني”.

وأضافت: “نحن ندرك الآن أن العروض التي حجزناها لا تحترم هذا الشعور. نأسف لأولئك الذين آذيناهم بتهور وسذاجة موقفنا بشأن العرض في إسرائيل، ونأمل أن يفهم أولئك الذين كانوا يخططون لحضور العروض موقفنا”.

فرقة Big Thief

 

فرقة Big Thief

للدخول إلى رابط التسجيل للحصول على مساعدة من المنظمات والجمعيات الأهلية: (مــن هــنــا)

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on vk
Share on whatsapp
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on linkedin

زوارنا يتصفحون الآن