Wednesday, September 18, 2019
اخر المستجدات

فيديو.. السيسي يطلق حملة بناء مصر بركوب الدرجات


| طباعة | خ+ | خ-

أطلق الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي حملة جديدة لتوفير الطاقة، ومليارات الجنيهات من خلال ركوب الدرجات، وذلك لتوفير الوقود المستهلك في السيارات، مؤكداً أن بلاده لن تبنى إلا بركوب “الدرجات”.

وقال السيسي خلال افتتاحه مارثون ركوب الدرجات صباح اليوم الجمعة، والذي حضره عدد من الإعلاميين وطلاب الجامعات المصرية، بالإضافة لطلاب الكليات العسكرية وكلية الشرطة” “أيوه مش هتتبني بلدنا غير كده”.

ودعا السيسي، في كلمته، المصريين إلى ركوب الدراجات في تنقلاتهم، مضيفًا: “يعني أنا لو اتمشيت إن كنت أقدر أو لقيت وسيلة زي دي “الدراجة” يبقى أنا في اليوم اللي هعمل فيه كده هدي مصر 16 جنيه”.

وقال السيسي: “أرحب بكم جميعًا، كل المشاركين معانا في هذا النشاط اللي رمزه معناه إن إحنا ممكن بالحجم الكبير ده نبقى متجمعين عشان هدف واحد.. هدف بناء، هدفه وحدة وعدم اختلاف”.

وأضاف: “أنا لما أجيب شباب من مصر مع شباب من الجيش مع شباب من الشرطة بقول ببساطة خالص وكمان أي حد عايز يشارك معانا لازم نعرف بعض كويس، ولازم نحب بعضنا كويس ومانختلفش كتير”.

وتابع: “أنا لما أجيب شاب من الجامعة وأقول له تعالى أقف جنب أخوك اللي هيتخرج من الشرطة هو أخوك بيحبك وأنت كمان تحبه، لما أجيب شاب من الجامعة وأقول له خليك مع أخوك طالب الجيش، طالب الكليات العسكرية خليكم مع بعض اعرفوا بعض أصل أنتم مش غرب عن بعض.. أنتم كلكم مصريين”.

ومضى قائلًا: “الهدف مش فكرة إننا نعمل نشاط ورياضة بس فيه رمز للموضوع وللوحدة وحدتنا كلنا كشعب.. وعاملين النشاط عشان كده والفكرة بتاعته مبينة إن عندنا كتير يجمعنا”.

وقال: “إحنا المصريين نتجمع على قلب رجل واحد ولا نختلف أبدًا والمجتمع كله يبقى معانا معانا النهارده من كل أطياف المجتمع من الإعلام والفنانين، وكان الهدف بنشاور وبنؤكد ما يجمعنا وماعندناش مشكلة نختلف عليها وكلنا بنحب بلدنا”.

وأشار إلى أن “النقطة التانية إن لما كنت اتكلمت عن القوة الذاتية للمصريين يقولك يعني القوة الذاتية هتعمل إيه؟”، مضيفًا: “عاملين حسابنا 20 – 30 كيلو وتقريبا ده معظم المسافات عشان نروح الجامعة أو شغلنا، وأنا هقولك باختصار الساعة ونص أو الساعة بالوسيلة دي (الدراجة) تودي حضرتك الجامعة أو الشغل”.

ومثلً ذلك بقوله: “لو حضرتك راكب عربية هتدفع تقريبا 4 جنيه في الـ20 -25 كيلو ومصر هتدفع 8 جنيه في الـ20 كيلو دول.. ياه يعني أنا لو اتمشيت إن كنت أقدر أو لقيت وسيلة زي دي يبقى أنا في اليوم اللي هعمل فيه كده هدي مصر 16 جنيه.. أيوه.. طيب لما يكون فيه 3000 آلاف بيعملوا كده يبقى اليوم فيه كام أنا قلت على مشوار واحد»، خاتمًا بقوله: «أيوه مش هتتبني بلدنا غير كده”.