Monday, August 19, 2019
اخر المستجدات

فيديو – النصيرات تواصل الخروج بمسيرات احتجاجية على أزمة الكهرباء في قطاع غزة


| طباعة | خ+ | خ-

شهدت شوارع المحافظة الوسطى في قطاع غزة الليلة  الماضية، خروج مسيرات احتجاجية على استمرار ازمة انقطاع التيار الكهربائي.

وردد المشاركون في المسيرات الموجهة من قبل فصائل اليسار الفلسطيني شعارات تطالب المسؤولين بالالتفات لمعاناة السكان الكبيرة جراء تفاقم ازمة انقطاع التيار الكهربائي، الذي لا يصل المنازل سوى لاربع ساعات فقط.

وظهر المشاركون في المسيرات يشعلون الاطارات المطاطية في احدى شوارع مخيم النصيرات وسط القطاع ، فيما تردد عبر مواقع التواصل الاجتماعي ان قوات الامن في القطاع اعتقلت عدد من المشاركين، دون ان يؤكد ذلك رسميا.

واعلنت شركة توزيع كهرباء قطاع غزة، أمس السبت، أن العجز في الطاقة يزداد بعد توقف المولد الثاني في محطة التوليد، حيص وصل العجز إلى 438 ميغاوات، وأن ما يحتاجه القطاع 600، متوفر منها فقط 147.

وقالت الركشة في بيان لها “إن الخطوط الإسرائيلية توفر 120 ميغاوات، في حين لا تزال الخطوط المصرية (20 ميغاوات) خارجة عن الخدمة بسبب تكرار الأعطال.”

وبينت أن مهمتها تنحصر في استلام الكميات المتوفرة وتوزيعها، ولا يوجد جدول ممكن تحديده في عملية التوزيع. مشيرةً إلى أن توفير الكميات تعود مسؤوليته على الجهات الحكومية، لافتة إلى التعديات على شبكة الكهرباء من قبل المواطنين والتي تعد سببا مباشرا في تفاقم الأزمة.

وأشارت إلى أن أكثر من 60 ألف مشترك لا يلتزمون بدفع فواتير الكهرباء ما يؤثر على قدرة الشركة في توفير ثمن الوقود ومواد الصيانة.

في حين أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أن أزمة الكهرباء في قطاع غزة هي “أزمة سياسية بإمتياز، وتأتي نتاج تهرب طرفي الانقسام والمسئولين عن استحقاق تقديم الخدمات العامة للمواطنين والتي هي حق طبيعي من حقوق الحياة التي كفلها القانون الأساسي.”

وأوضحت الشعبية في بيان لها “أن التلاعب بهذا الحق هو جريمة يتحمل مسئوليتها طرفي الانقسام كما الاحتلال الإسرائيلي الذي يفاقم معاناة الشعب الفلسطيني، والمجتمع الدولي الصامت على هذه الأوضاع الكارثية.”