السبت 16 / يناير / 2021

في ذكرى حرب الفرقان حماس : لا نستعجل الحرب وسنفاجئ الاحتلال

في ذكرى حرب الفرقان حماس : لا نستعجل الحرب وسنفاجئ الاحتلال
في ذكرى حرب الفرقان حماس : لا نستعجل الحرب وسنفاجئ الاحتلال

قالت حركة حماس، اليوم الأحد، إنها لا تستعجل الحرب مع الاحتلال الإسرائيلي، ولكن إذا فكر العدو من الاقتراب من دماء الشعب الفلسطيني، فسوف يفاجأ بما لم يتوقع، وسيعود مهزومًا.

وأكدت الحركة في بيان بمناسبة الذكرى الثانية عشر للعدوان الإسرائيلي على غزة عام 2008 – 2009، على أن المقاومة المسلحة ستظل رأس الحربة في حسم الصراع، كما جاء في نص البيان.

وشددت على أن الإفراج عن الأسرى سيظل هدفا مقدسا، ولن يهدأ لها بال حتى تحريرهم.

وجددت تأكيدها على أن “وحدة الكلمة الفلسطينية في مواجهة العدو هي خيار ثابت لا رجعة عنه، وسنظل نبذل فيه كل الجهد لتحقيق هذه الوحدة الوطنية”، داعيةً السلطة للقبول بما توافقت عليه كل الفصائل من إجراء الانتخابات للشرعيات الثلاث بالتزامن.

وقالت “سيظل التطبيع وصمة عارٍ تلاحق كل أولئك الذين راهنوا بكرامتهم على العدو الصهيوني، ففتحوا له أبواب دولهم، في الوقت الذي ما زال المحتل يواصل القتل والتدمير والتهويد والاستيطان في فلسطين”

Share on vk
Share on pinterest
Share on reddit
Share on linkedin
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

زوارنا يتصفحون الآن

زوارنا يشاهدون الآن