Thursday, August 22, 2019
اخر المستجدات

قتلت زوجها بمساعدة عشيقها وألقت جثته في “جوال”


| طباعة | خ+ | خ-

القاهرة:  عاقبت محكمة جنايات الفيوم، برئاسة المستشار طارق أبو زيد، وعضوية المستشارين أمير محمد كامل وإيهاب محمد إسماعيل كلا من جهاد . ش 20 سنة، ومحمد .ج،21 سنة، مجند ، بإحالة أوراقهما للمفتى. لقتلهما زوجها أحمد . ز.جزار.

ترجع وقائع القضية إلى 22 أبريل 2012، عندما إتصلت المتهمة بالمتهم الثاني في الواقعة والذي تربطه بها علاقة عاطفية قبل زواجها بالمجني عليه وطلبت منه الحضور إلى منزلها بحجة أن زوجها غادر المكان وتوجه إلى عمله، وبعد وصول عشيقها وجلوسه دقائق معها فوجئ بزوجها يخرج من غرفة مغلقة بالشقة، وسأله عن هويته، ونشبت مشاجرة بينهما، إستغلت الزوجة الأمر وضربت زوجها بقطعة من الحديد على رأسه للتخلص منه.

تبادل المتهمان ضرب المجني عليه بأداة رياضية ولفا حبلا حول رقبته وطعنته الزوجة بسكين، حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، ووضعاه في جوال بلاستيكي للتخلص من الجثة في مكان بعيد صباح اليوم التالي 22 أبريل 2012.

وكشفت التحريات عن أن الزوجة كانت دائما تطلب من عشيقها التخلص من الزوج، ليخلو لهما الجو ويتزوجا ولكنه كان يرفض حتى جاءت الفرصة وتخلصا منه، ولكن حظهما العاثر كشف أمرهما، حيث إستأجرا سيارة ملاكي لنقل الجثة إلى مكان نائي بعيدا عن المنزل، ولكن شقيق المجني عليه شاهدها أمام المنزل، وهربت من المكان إلى منزل والدها بقرية تابعة لمركز سنورس، فأبلغ شرطة النجدة بعد أن نزل لمدخل المنزل ووجد شقيقه في جوال .

أحيلا المتهمان إلى محكمة جنايات الفيوم، في الدعوى التي قيدت برقم 3516 لسنة 2013 جنايات قسم الفيوم، وأصدرت حكمها السابق.